كيف تصير نصابا مع وظائف MBTI المعرفية

14
تنبيه: هذا مجرد Parody وكوميديا ولا يمت للواقع بصلة.
إن كنت لا تعرف ما معنى كوميديا فلا أنصحك بالقراءة.

وظيفة الشعور الخارجي: Fe
 وظيفة النفاق والمداهنات, وظيفة التملق ونيل المرء ما يحب ويشتهي باللف والدوران.
هذه الوظيفة مهمة جدا بالنسبة لمحترفي النصب والاحتيال لأنها تشعر الضحية بالاطمئنان بأسلوب الكلام المائع المسترسل.
إن كنت تطمح بأن تصير محتالا فعليك العمل على تطوير هذه الوظيفة على يد خبراء النفاق والمداهنة, فهذه الوظيفة هي التي ستخبرك ما يجوز وما لا يجوز اجتماعيا وكيف عليك التصرف أمام الآخرين لنيل أهدافك منهم دون الدخول معهم في صدامات لا حاجة لك بها.

خبراء النفاق الذين يمكنك أن تأخذ من عندهم دورات تكوينية هم:
- Fe كوظيفة أولية: الكوتش ENFJ وESFJ أبطال العالم في اللف والدوران حيث يمكن للواحد منهم أن يدور حول نفسه دورة كاملة دون أن تنتبه لذلك أبدا, من سلبيات التدرب على يديهما أنك قد تتعرض ذات نفسك للنصب والاحتيال فلا يكملان معك الدورة التكوينية ومع ذلك لن تشعر بأنه تم النصب عليك أبدا لطيبتهما وحسن سلوكهما معك.
- Fe كوظيفة ثانوية: ISFJ و INFJ منافقوا الدرجة الثانية.
- Fe كوظيفة ثالثة: ENTP و ESTP منافقوا الدرجة الثالثة.
- Fe كوظيفة رابعة: INTP و ISTP منافقوا الدرجة الرابعة والحقيرة ولا أنصحك التدرب على يديهما أبدا إلا إن كنت لا تملك مالا يكفي للتدرب على يدي خبراء النفاق فوق.

وظيفة الشعور الداخلي: Fi
وظيفة النفسنة والولدنة والمزاجية, وظيفة مهمة لك كنصاب لأنها تمكنك من إظهار عواطف تناسب المواقف تماما وتجعلك تلمس مشاعر الآخرين, أي أنك إن طورت هذه الوظيفة ستتحول لممثل بارع ولن تكتشف الضحية أبدا أنك تمثل عليها التعاطف معها أو الشعور بمشاعرها لأنك فعلا ستشعر بمشاعرها.
من سلبيات هذه الوظيفة أنها تجعلك برأس جد صلد ولا تسمع النصائح أبدا كما ستجعلك شخصا يرى العالم من منظوره الشخصي المنفصل عن الواقع لذا عليك العمل على تطوير هذه الوظيفة المهمة بحذر وذلك بإيجاد الكوتش الأنسب لك.

- Fi كوظيفة أولية: الكوتش INFP وISFP أبطال العالم في الولدنة قد يبلغ الواحد منهم ستين عاما ولكنه مازال بلوك متصابي يبعث في نفسك الراحة والاطمئنان كمتدرب على يديهما وستتعلم أبجديات التمثيل والتحكم بالعواطف بكل احترافية.
- Fi كوظيفة ثانوية: ENFP وESFP ولدنة الدرجة الثانية.
- Fi كوظيفة ثالثة: INTJ و ISTJ ولدنة الدرجة الثالثة.
- Fi كوظيفة رابعة: ENTJ وESTJ ولدنة الدرجة الرابعة ولا أنصحك بهما لأن الولدنة لديهما متنحية وتظهر بشكل عنجهي من حين لآخر.

وظيفة التفكير الخارجي: Te
وظيفة الأحكام المسبقة وهي جد مهمة لك كنصاب محترف لأنك بحاجة لانزال أحكامك المتسرعة على الخلق وتصنيفهم لصالحين للنصب وغير صالحين للنصب, بمعنى أنك إن طورت هذه الوظيفة فإنك ستتحول للّونين الأبيض والأسود كأفلام المرحوم عبد الحليم وفريد الأطرش, وستصير ترى العالم بلونين فقط كتلفاز جدك.
من سلبيات هذه الوظيفة أنك ستجد صعوبة بالغة في الانصات لكلام الضحية, ستجد أذنيك قد أصابهما الصمم فجأة وكأن الضحية لا تتكلم, وستصير تسمع صوتك أنت فقط وبالتالي تنفر منك الضحية لأنك لا تهتم برأيها لذا حذار من تطوير هذه الوظيفة على يد هاو.

- Te كوظيفة أولية: الكوتش ESTJ و ENTJ أبطال العالم في إنزال الأحكام المسبقة, ستلاحظ كيف أنهما لا يرتديان إلا الأبيض والأسود وستنتبه أيضا إلى أنهما يعانيان من الصمم ولا يكثرتان بكلامك ولا أسئلتك, لذا التدريب سيكون بلغة الإشارات.
- Te كوظيفة ثانوية: INTJ وISTJ أصحاب الأحكام المسبقة من الدرجة الثانية الصمم لديهما أقل حدة.
- Te كوظيفة ثالثة: ENFP وESFP أصحاب الأحكام المسبقة من الدرجة الثالثة.
- Te كوظيفة رابعة: INFP وISFP أصحاب الأحكام المسبقة من الدرجة الرابعة ولا أنصحك بهما لأن أحكامهما المسبقة من النوع الرذيء

وظيفة التفكير الداخلي: Ti
وظيفة مهمتها كبحك وتبطيئك لكي لا تتسرع في عملية النصب, هذه الوظيفة جدا مهمة لك للاحتيال على الآخرين وذلك لأنها ستجعلك تفكر مرارا وتكرارا قبل أن تقوم بخطوات عملية للنصب, هي تعمل كفرامل لك.
لكنك إن بالغت في تطوير هذه الوظيفة وخصوصا على يد مدربين هواة فإنك ستتحول لحلزون أو سلحفاة في أسلوب تفكيرك, وستصير تبدو كمتخلف عقلي غير قادر على اتخاذ أي قرار لأن وظيفة الفرامل هذه ستشلك نهائيا.

- Ti كوظيفة أولية: الكوتش INTP وISTP أبطال العالم في بطء التفكير والمماطلة وهما من يستطيعان تعليمك التباطؤ والتماوت في اتخاذ قراراتك وعملية تفكيرك, وستنتبه ذات نفسك بأنهما يماطلان في إنهاء الورشة التكوينية.
- Ti كوظيفة ثانوية: ENTP وESTP أصحاب بطء التفكير من الدرجة الثانية.
- Ti كوظيفة ثالثة: ISFJ وINFJ أصحاب بطء التفكير من الدرجة الثالثة.
- Ti كوظيفة رابعة: ESFJ وENFJ أصحاب بطء التفكير من الدرجة الرابعة ولا أنصحك بهما لأنهما يظهران من حين لآخر تسرعا وتهورا.


وظيفة الحس الخارجي: Se
 وظيفة النزوات والبهجة والحياة, هي جدا مهمة لك كنصاب لأنها الدافع الأساسي لك للنصب والاحتيال, فأنت لن تنصب على أحد إن لم تعمي لك ملذات الحياة عينيك, فكيف لك أن تميز على من تنصب إن لم تكن لك هذه الوظيفة؟ دونها ستحتال على بائع كتب مستعملة ولن تجني من ورائها شيئا, لكن بهذه الوظيفة ستتمكن من النصب على رجال الأعمال لنيل الصفقات المربحة لتستمتع بحياتك وتبتهج بها.

- Se كوظيفة أولية: الكوتش ESFP وESTP أبطال العالم في استكشاف الملذات, ستنتبه كيف أنهما يرتديان ملابس شبابية ملونة وسيدربانك بكل مرح وحب للحياة وستستمتع حد النخاع بالورشة التكوينية لتخرج من عندهما كثور هائج بلا بصر أو بصيرة.
- Se كوظيفة ثانوية: ISFP وISTP أصحاب النزوات من الدرجة الثانية.
- Se كوظيفة ثالثة: ENTJ وENFJ أصحاب النزوات من الدرجة الثالثة.
- Se كوظيفة رابعة: INTJ وINFJ أصحاب النزوات من الدرجة الرابعة ولا يُنصح بهما لأن النزوة لديهما غير متحكم بها وتنفجر فجأة دون سابق إنذار.

وظيفة الحس الداخلي: Si 
وظيفة الأحقاد والأضغان وعدم النسيان, هي وظيفة تجعلك لا تنسى أبدا, ستصير ذاكرتك جد قوية كذاكرة فيل تسجل كل شيء تراه وتحقد على الخلق مدة طويلة من الزمن وأحيانا للأبد لأن ذاكرتك لن تمسح شيئا, فلو تعرضت للأذى مثلا من طرف أحد الضحايا فإن هذه الوظيفة ستسجل الأذية بقية حياتك وستأخذ حذرك من تلك الضحية وتحقد عليها وتنتظر الفرصة المواتية للانتقام منها شر انتقام والأخذ بثأرك أو تجنبها مدى الحياة, لهذا فإن هذه الوظيفة جدا مهمة لك كنصاب محترف ومحتال كي لا تقع في نفس الخطأ مرتين.

- Si كوظيفة أولية: الكوتش ISTJ و ISFJ أبطال العالم في عدم النسيان والأضغان, هذان المدربان المحترفان سيعلمانك أسس عدم نسيان الأذية التي تعرضت لها, وستلمس بنفسك قوة ذاكرة الأضغان لديهما وسيذكران لك كيفية سرقة ابن الجيران قطعة الخبز من يد أحدهما قبل خمسين عاما.
- Si كوظيفة ثانوية: ESTJ وESFJ أصحاب ذاكرة الأضغان من الدرجة الثانية.
- Si كوظيفة ثالثة: INTP وINFP أصحاب ذاكرة الأضغان من الدرجة الثالثة.
- Si كوظيفة رابعة: ENTP وENFP أصحاب ذاكرة الأضغان من الدرجة الرابعة, ولا أنصحك بهما لأنهما كثيرا ما يظهران النسيان ويقعان في نفس الخطأ مرة واثنان وعشرة.
 
وظيفة الحدس الخارجي: Ne
وظيفة الخزعبلات والتخريف وهي من بين أهم الوظائف لك كنصاب محترف لأنها تمدك بالأفكار الخزعبلية وآخر مستجدات التخريف والهلوسة للاحتيال على الضحايا على أكمل وجه بطرق غير تقليدية, كما تمنحك روح التهريج والتي يراها فيك الضحية مسلية وجذابة وينجذب لخزعبلاتك وتخريفك قصد الضحك عليك والترويح على نفسه ومن تم الوقوع في شراك نصبك واحتيالك.
عليك الحذر من هذه الوظيفة لأن المبالغة في استخدامها قد يجعلك تبدو شخصا بتخلف عقلي وهذا سيُنفر الضحايا منك.

- Ne كوظيفة أولية: الكوتش ENFP وENTP أبطال العالم في التخريف والهلوسة وسترى بحصة التدريب كيف أنهما بمزاج عال دون الحاجة لتعاطي المخدرات.
- Ne كوظيفة ثانوية: INFP وINTP أصحاب الهلوسات من الدرجة الثانية.
- Ne كوظيفة ثالثة: ESTJ و ESFJ أصحاب الهلوسات من الدرجة الثالثة.
- Ne كوظيفة رابعة: ISFJ و ISTJ أصحاب الهلوسات من الدرجة الرابعة ولا أنصحك بهما لأن هلوساتهما تظهر من حين لآخر بشكل رذيء.

وظيفة الحدس الداخلي: Ni
وظيفة الدجل والشعوذة والتنجيم, وهي وظيفة تجعلك كنصاب تستنتج استنتاجات من وحي الدجل والشعوذة حول ما يدور من حولك وحول الحالة التي أنت فيها مع الضحية ومن تم استباق الأحداث بحكم إما يصيب وإما يخيب, ويمكنك استخدامها في حالات الشدة وعدم اليقينية فهي تشبه التنجيم.
إلا أن المبالغة في استخدامها تجعلك تبدو كأصحاب الحال من الممسوسين من الجان مما يثير رعب الضحية وارتيابها منك وبالتالي الفرار, عليك إيجاد مدرب خبير في الدجل والشعوذة لاستخذام الوظيفة على أحسن وجه.

- Ni كوظيفة أولية: الكوتش INFJ و INTJ أبطال العالم في التنجيم والدجل والشعوذة وستلاحظ من خلال تدريبهما لك كيف أنهما يستخدمان مصطلحات من قبيل حدسي يقول وحدسي أخبرني وهما يقصدان القرين بالحدس.
- Ni كوظيفة ثانوية: ENTJ و ENFJ أصحاب التنجيم من الدرجة الثانية.
- Ni كوظيفة ثالثة: ISFP و ISTP أصحاب التنجيم من الدرجة الثالثة.
- Ni كوظيفة رابعة: ESFP و ESTP أصحاب التنجيم من الدرجة الرابعة ولا أنصحك بهما لأن شعوذتهما ذات طقوس غير احترافية. 

شخصيات MBTI مؤنثة

21
تنبيه: هذه التدوينة مجرد كوميديا وParody ولا تمت للواقع بصلة.
إن كنت عزيزتي الفتاة لا تعرفين ما معنى كوميديا, وإن كنت ستبدئين بمقارنة شخصيات السيناريو بك فلا أنصحك بالقراءة.

1- وصفات الطبخ التي لا تُنفّذ أبدا: ESFJ وINTP
تتذوق INTP طعاما جلبته ESFJ بالمكتب.
INTP: مممم لذيذ.
ESFJ: أعجبك! سأحضر منه كل يوم إذا أعجبك.
INTP: لا تتعبي نفسك أخبريني الوصفة فقط.
ESFJ: ضع الطحين في الماء ثم الملح ثم الفلفل ثم الخيار ثم الزيت ثم أدخليهم الثلاجة, ثم الفرن ثم ضعيهم تحت أشعة الشمس, ثم أعيديهم للثلاجة ليلة كاملة وباليوم الموالي ضعيهم تحت المطر, ثم احفري حفرة وادفنيهم فيها أسبوعا, ثم استخرجيهم وأعيديهم للفرن ثم....أنت معي أليس كذلك؟
INTP وهي شاردة: نعم نعم معك...وبعد؟
ESFJ: وبعدها تقدميه.
INTP: وصفة رائعة سأجربها.
ESFJ: ولما تجربيها أخبريني, وإذا احتجت لشيء أخبريني وإذا نسيتي شيئا أخبريني.

باليوم الموالي تتصل ESFJ بINTP
INTP: ألو!
ESFJ: حضّرت الوصفة؟ كيف كانت؟
INTP: أي وصفة؟
ESFJ: التي أخبرتك عنها.
INTP: آه, مممم لا!! ليس بعد.
ESFJ: حسن لما تجربينها أخبريني.
INTP: أكيد!

بعد أسبوع.
INTP: ألو!!
ESFJ: حضّرت الوصفة؟
INTP بانزعاج: لا!! لم أحضرها ولا أذكرها أبدا.
ESFJ: ولماذا أزعجتني بطلبها إذا كنت لن تحضرينها وتركتني ساعة كاملة وأنا أشرح وأحاول أن أتأكد أنني لم أنس شيئا وأنت مستهترة هكذا وغير مهتمة؟

2- نصائح العازبات المتفلسفات للمقبلات على الزواج: INTJ و ISFJ
بالمكتب:
ISFJ: سيأتيني غدا خُطّاب
INTJ: مبارك يا حبيبتي, وهل تعرفين نمطه؟
ISFJ: لا أعرف.
INTJ: كيف لا تعرفين؟ لا تغامري بالزواج من نمط يختلف عن نمطك, النمط مهم جدا.
ISFJ: وكيف أعرف؟
INTJ: من الضروري أن تسأليه, وإذا كان نمطه نمطا يخالف نمطك ارفضيه في الحين.
ISFJ: حسن سآخذ بنصيحتك.

ببيت ISFJ:

ISFJ: ماما قولي لبابا يسأله عن نمطه.
الماما: حاضر يا ابنتي.
يجلس البابا يتبادل أطراف الحديث مع الخطيب الشاب المنحرج المرتبك.
البابا: بالمناسبة ما هو نمطك؟
الخطيب: نمطي! ماذا تقصد بنمطي؟
البابا: لا أدري يا بني ألا تعرف ما هو النمط؟ حسبت أنكم أنتم الشباب تعرفون ما هو.
الخطيب وهو يحاول أن يخمن نمطه: آه عرف, أنا نمطي الدجاج في الفرن مع المرق.
البابا: ماشاء الله عليك يا بني أنا أيضا نمطي نفس نمطك, سبحان الله.

بالمكتب:
INTJ: سألته عن نمطه؟
ISFJ: أجل سألته.
INTJ: وماذا كان؟
ISFJ: نفس نمط والدي.
INTJ: حقا!! وما هو نمط والدك؟
ISFJ: الدجاج في الفرن مع المرق.


3- الصرصور العدو اللدود للفتيات: ENFJ وISTP وISTJ
ISTJ: وبعدها ماذا قلت له؟
ENFJ: قلت له أنهِ أنت المكالمة أولا.
ISTJ: وماذا قال لك؟
ENFJ: قال لي أنهيها أنت أولا.
ISTJ: وماذا قلت له؟
ENFJ: قلت له لا! أنهها أنت أولا.
ISTJ: وماذا قال لك؟
ENFJ: قال لي كلا! أنهها أنت أولا.
ISTJ: وماذا قلت له؟
فجأة تقفز ENFJ من مكانها صارخة: يا إلهي صرصور!!
ISTJ: أين؟
تصعد ENFJ فوق المكتب وتصرخ: تحت المكتب!!
تنزل ISTP تحت المكتب وتقتل الصرصور بكف يدها, ثم تخرج من تحت المكتب.
ISTP وهي تمسح يدها بمنديل: لم تخبرينا بعد ماذا قلت له؟
ENFJ: يا إلهي ماذا فعلت! قتلت الصرصور هذا مقرف! لا تجلسي قربي مجددا.

4- حب البنات والعشق المسموح: ENFP وINFP وINFJ
ENFP: ألو!
INFP: ألو نعم! كيف الحال؟
ENFP: لا تكلميني مجددا أنا غاضبة منك.
INFP: لماذا؟
ENFP: لأنك في عيد ميلاد INFJ اشتريت لها دبدوبا وفي عيد ميلادي أرسلت لي رسالة فقط, أنت لا تحبينني, أنت تحبين INFJ.
INFP: هذا غير صحيح, أنا أحبك أنت.
ENFP: لا أبدا, لا تكذبي, أراك دائما معها, وقبل البارحة رأيتكما معا بالسوق.
INFP: كنت أشتري لك دبدوبا وكنت أريد أن أجعلها لك مفاجأة.

أم INFP بارتياب: من تكلمين؟
INFP: صديقتي.
أم INFP: متأكدة أنها صديقتك؟
INFP: أجل.

بالمكتب:
INFP: تفضلي الدبدوب, كنت أريد أن أجعلها لك مفاجأة لكن للأسف أنت تسرعت بحكمك علي أنني أحب INFJ أكثر منك.
ENFP: أووه! شكرا جزيلا لك, تعال أقبلك.
مواح مواح مواح مواح مواح  مواح مواح مواح مواح مواح  مواح مواح مواح مواح مواح  مواح مواح مواح مواح مواح  مواح مواح مواح مواح مواح  مواح مواح مواح مواح مواح ..............إلى مالا نهاية.

بالبيت:
INFJ: ألو!
INFP: ألو مرحبا! كيف حالك؟
INFJ: لا تكلميني مجددا أنا غاضبة منك, سمعتك تعترفين لENFP بأنك تحبينها أكثر مني.
INFP: أنا أحبكما معا! قلبي يتسع لحبكما كلاكما.

أم INFP وقد تملكها الرعب: من تكلمين الآن!
INFP: صديقتي.

 5- فتح علبة المربى المهمة المستحيلة: ENTP  وENTJ
 ENTJ: هذه العلبة لا تريد أن تُفتح, الغطاء محكم الإغلاق, ناوليني منديلا.
ENTP: تفضلي.
ENTJ: قاسية جدا لا تُفتح.
ENTP: جربي وضعها بالماء الساخن.
ENTJ: جربت, لا فائدة.
ENTP: جربي الماء الباردة إذن.
ENTJ: جربت أيضا لا فائدة.
ENTP: سأحضر حبلا وأنت شُدي من الطرف الأيمن وأنا أمسك العلبة.
ENTJ وهي تسحب الحبل بقوة: لا تريد أن تفتح.
ENTP: ضعيها على الأرض واقفزي فوقها.
ENTJ: لقد قفزت لا تريد أن تفتح أبدا.
ENTP: اقرئي عليها الرقية الشرعية.
ENTJ: فعلت...ما العمل الآن؟ لا تُفتح.
ENTP: حسن خذيها لحارس البوابة يفتحها إذن.
ENTJ: نعم هذه فكرة جيدة.

6- قضاء يوم وليلة بالسوق: ISFP وESFP
 ISFP: ألو! هل أنت جاهزة؟
ESFP: سأجهز بعد ساعتين فقط.
ISFP: خذي راحتك يا حبيبتي, أنا سأجهز بعد ثلاث ساعات. 
ESFP: جيد إذن نلتقي بعد أربع ساعات إذن.
ISFP: لنجعلها خمس ساعات.

بالسوق:
ESFP: انظري ما أحلى هذا الفستان!
البائع: تفضلي آنستي وجربيه.
ترتديه ESFP وتسأل ISFP: ما رأيك؟
ISFP: اللون لم يعجبني.
ESFP للبائع: هل يوجد لون آخر غير هذا اللون؟
البائع: ها هي الألوان هنا جميعا.
ESFP: أريد اللون الأحمر المصفر المائل للزرقة المخضرة.
البائع: هذا؟
ISFP: لا! هذا لونه أحمر مخضر مائل للزرقة المصفرة.
البائع: هذا؟
ESFP: لا أبدا! هذا لونه أخضر محمر مائل للصفرة المزرقة.
البائع: إذن هذا!
ESFP وISFP بصوت واحد: أجل!! هذا.
ESFP: أنظري ما أحلاه!!
ISFP: جميل جدا!
البائع: أضعه لك بكيس آنستي؟
ESFP: لا! لا داعي لذلك, ما أجمل هذا الحذاء! هل لديك هذا الحذاء لكن بلون أسود مائل للبني الأرجواني؟
البائع: آنستي سأغلق المحل, من فضلك أخرجي! لم أعد أرغب في العمل بائعا مجددا.

7- اتركي شعري أترك لك شعرك: ESTJ وESTP
 ESTP: ما أجمل هذه الاكسسوارات التي تضعينها, أيمكنك أن تعيريني إياها.
ESTJ: طبعا لا! لقد كانت تلك آخر مرة أعيرك فيها شيئا لأنك لا تعيدين ما استعرته.
ESTP: عن أي مرة تتحدثين؟
ESTJ: المشكلة أنك تتظاهرين بالنسيان.
ESTP: لا! أنا لا أتظاهر بالنسيان, أنت فقط تخافين على أغراضك وتحرصين عليها كثيرا وكأنني سأسرقها.
ESTJ: ولكنك فعلا سرقتها, فأنت لم تعيدي لي أغراضي التي أعرتها لك.
ESTP: اخرسي! وكأن أغراضك ذات قيمة, هي مجرد زبالة.
ESTJ: أنت الزبالة!

فجأة تقفز ESTP على ESTJ تضربها فتدافع ESTJ عن نفسها وتصفع ESTP, فتشد هذه الأخيرة شعرها, فتشد ESTJ أيضا شعر صديقتها بقوة وهي تحاول رفع رجلها لركلها في حين ESTP تحاول بالبيد الأخرى إزالة يد صديقتها عن شعرها.
ويتعالى صراخهما, فتهرع إليهما بقية الشخصيات محاولات فكهما.
ESFJ: ما لعب الأطفال هذا! اتركي شعرها!
ESTJ: تترك هي أولا وأترك أنا.
ENTJ: توقفن عن هذا.
ESTP: هي تترك أولا وأنا أترك شعرها بعد ذلك.

فتحاول الشخصيات إزالة يد كل واحدة لكن دون فائدة لأن شعرهن قد التوى وانعقد على أصابعهن.
ENTP: أحضري مقصا لنفك الشعر عن أصابعهن.
ESTP: تقصي شعري أقص شعرك.
ESFP: اتركيها إذن.
ESTP: هي تترك أولا.
ENFP: ها هو المقص.
ESTJ: التي تقرّب المقص من شعري أقطع لها يدها.

وهكذا تستمر المساومات لساعتين متواصلتين إلى أن يحصل اتفاق بينهما وتترك كل واحدة منهما شعر الأخرى ويتعانقان ويتصالحان وتبكيان بحرقة وتبكي معهن بقية الشخصيات.

شخصيات أنواع الكلاب حسب MBTI

23
تنبيه: هذا مجرد تخريف للتسلية ولا يمت للمنطق بصلةأنت ذكي عزيزي القارئ لا تأخذ المقال بجدية وتبدأ تقارن نفسك بالكلاب "أعزك الله"

1- ESTJ : شيواوا Chihuahua
قد يبدو لك شكل الشيواوا لطيفا بحجمه الصغير لكنه يخفي وراءه شخصية قوية.
هذا الكلب جد عصبي وربما الكلب الأكثر عصبية من كل أنواع الكلاب, اجتماعي ولا يحب أن يُترك وحده مدة طويلة من الزمن.. يتفاعل مع البشر كثيرا لكنه مع ذلك ليس بلطيف معهم طول الوقت, فحتى وإن كنت صاحبه فهو لن يتردد بعضك لابعادك عنه إن أزعجته, إلا أن عضاته لا تكون مؤدية في العادة لأنه لا يبغي منها الأذية فهي مجرد إنذار لك لتبتعد عنه, كما أنه سينزعج بسهولة إن بدأت تلعب معه ألعاب سخيفة.
يُدافع باستماتة على صاحبه وأسرته الحاضنة, فرغم ضآلة حجمه إلا أنه لا يتردد في الهجوم على الكلاب الأكبر منه حجما إن شكلوا تهديدا أو إن شعر بانزعاج منهم, وقد بُث خبر بالقنوات بالولايات المتحدة الأمريكية عن شيواوا أنقذ طفلة من هجوم كلب بيتبول.
يتم تجسيد الشيواوا دائما بالمسلسلات الكرتونية على أنه كلب غاضب طول الوقت, وتتخذ احدى فرق البيسبول الأمريكية صورة شيواوا غاضب كشعار للفريق.

2- ESFJ: روتويلر Rottweiler
الروتويلر كلب من بين أشرس أنواع الكلاب, مليء بالطاقة ويستخدم في القتال أو الحراسة, كلب مهيمن ولكنه مع ذلك اجتماعي ووفي جدا لصاحبه وعائلته وآمن حتى رفقة الأطفال رغم شراسته إن درب التدريب الحسن.
الروتويلر يُظهر حنانا عجيبا مع أفراد أسرته الحاضنة فهو عندما يسمع بكاء طفل صاحبه مثلا قد يهرع إليه لمعرفة الخطب وما إذا كان هناك ما يزعجه, قد يبدأ بلعقه لاسكاته (أسلوب الكلاب طبعا).
الروتويلر وإن كان كلبا وفيا ولكنه يبقى شرسا وغير متسامح مع البشر عموما, فهو لا يحب الغرباء أبدا عدا أفراد الأسرة الحاضنة له وقد يهاجم الكلب الغير مدرب جيدا الكلاب الأخرى أو حتى البشر.
تسجل كل سنة حوادث عض تصل أحيانا حتى الموت من طرف الروتويلر سواء بسبب أو بدونه...خصوصا من طرف الكلاب الغير مدربة جيدا أو التي دربت على القتال.

3- ISTJ: الراعي الألماني German Shepherd
كلب بوليسي بامتياز, ويعد واحدا من بين أكثر الكلاب قابلية للتدريب وتحمّل المهام, تسند للراعي الألماني مهام أكثر من أي كلب آخر, فهو كلب جد مطيع ولا يعصي لصاحبه أمرا ويمكنه أن يكبح غرائزه بسهولة مما يجعله الكلب الأجدر بتحمل أكبر عدد ممكن من المهام وقد اقتحم عدة مجالات بما فيها التمثيل..
قد تأمره بالهجوم وبعد ثوان تأمره بالتوقف ليتوقف في الحين دون أن يستدعي منك ذلك تكرار الأمر عدة مرات.
كلب ذكي جدا وله حواس خارقة فهو يُدرب على شم المخدرات والمواد القابلة للانفجار بل يتم تدريبه حتى على شم مواد يستحيل لنا كبشر أن نستوعبها كشم رائحة الورم السرطاني.

4- ISFJ: المستردّ الذهبي Golden Retriever
مثل الراعي الألماني فإن المسترد الذهبي كلب جد مطيع وقابل للتدريب بسهولة وبنفس مستوى ذكاء الكلب الراعي الألماني, إلا أنه يتميز عنه بكونه كلبا جد ودود ومسالم مع البشر, عكس الراعي الألماني الشرس فإن المسترد الذهبي لا يستخدم عادة في الحراسة أو القتال بل في مهمات إنسانية واجتماعية وتعد مهمته الأساس التي اشتهر بها هي دليل للمكفوفين, حيث يعد المسترد الذهبي الكلب الأفضل من بين كل أنواع الكلاب في مهمة قيادة فاقدي البصر, كما يستخدم أيضا كمعالج نفسي لأطفال التوحد وبالاسعافات النفسية الأولية وبالمستشفيات للترويح على المرضى لكونه كلبا ودودا ويتفاعل كثيرا مع البشر.
يجمع المسترد الذهبي بين القوة والذكاء والطاعة ومهارة الصيد وبين اللطف وعدم تسامحه مع الضوضاء إذ يعد من بين أكثر الكلاب حساسية للضجيج والازعاج فهو يحب الأماكن الهادئة أكثر.

5- ESTP: بيتبول Pitbull
وهل يخفى البيتبول؟ قد لا يكون الأقوى ولكنه الأكثر عدوانية من بين كل الكلاب.
البيتبول تسوقه غرائزه أكثر من أي كلب آخر فهو قد يهاجم دون أمر من صاحبه إن اتقدت غرائزه.
يعد البيتبول كلبا معدا للقتال, وهو لا يصلح لا للشرطة ولا للصيد لأنه قد لا يترك الفريسة أبدا, يصلح للقتل فقط إذ يستخدم أحيانا لمطاردة الحيوانات الضارة وقتلها لقوته واستماتته في القتال وتشبته أثناء العض.
البيتبول حيوان اجتماعي ومليء بالطاقة فرغم خطورته وشراسته إلا أنه إن تلقى التدريب الجيد منذ الصغر فهو يكبر ليصير حيوانا أليفا يصلح حتى جليسا للأطفال الصغار, فهو مخلص جدا لأسرته الحاضنة ولكن هذا لم يشفع له إذ تم منعه في دول عدة أوربية بسبب حوادث العض المميتة أحيانا سواء للبشر أو لبقية الحيوانات فهو لا يتردد حتى في مهاجمة الحيوانات الاكبر منه حجما.
ويعد البيتبول على رأس قائمة أكثر الكلاب تسبيبا لحوادث العض حول العالم, وكثيرا ما يستخدمه اللصوص في عمليات السرقة أو تخويف الضحايا.

6- ESFP: الفراشة Papillion
كلب ملكي ذو مظهر جذاب, كان كلب زينة لعدة ملوك أوروبيين عبر التاريخ.
بابيون بالفرنسية تعني فراشة ليس مجرد كلب زينة فهو مليء بالطاقة والحيوية وجد مطيع وذو قابلية عالية للتدريب, يشارك مدربوه في مسابقات الطاعة والرياضة ويتفوق في الرشاقة.
الفراشة كلب مرح ولطيف ولا يخجل من الغرباء أبدا إذ سرعان ما يتفاعل مع زوار أسرته الحاضنة, كما أنه متسامح نوعا ما مع الضجيج من حوله ويعد ذكاؤه جد مرتفع.


7- ISTP: تشاو تشاو Chow Chow
لا يغرنك مظهر هذا الكلب فهو ليس كلب زينة بل كلب حراسة.
تشاو تشاو كلب جد هادئ ونادرا ما تسمع نباحه, لا يحب البشر مطلقا ويفضل البقاء لوحده وليست لديه أي مشكلة إن تركته لمفرده مدة طويلة من الزمن فمزاجه أقرب لقط منه لكلب, لا يصلح أبدا للأطفال الصغار لأنه لا يلهو ويلعب كما أنه عدواني.
تشاو تشاو من أفضل أنواع كلاب الحراسة فهو لا يحتاج التدريب للحراسة بل غريزته وفطرته ستدفعه لحراسة باب البيت دون أن تدربه على ذلك.
كلب غير قابل للتدريب وذكاؤه يختلف عن بقية الكلاب تماما, إذ أنه لا ينفذ الأوامر إلا بصعوبة بالغة.
طاقته جدا منخفضة مما يجعله يبدو كلبا باردا, ولكنه يبقى مخلصا وحارسا مميزا.

8- ISFP: البيغل Beagle
كلب البيغل كلب جد شهير وربما تعرفه فهو كلب الكرتون القديم سنوبي.
البيغل حيوان جد مسالم وهو لا يصلح كلب حراسة لأنه لطيف حتى مع الغرباء ولا يرى تهديدا في الزوار, ولكنه كلب صيد ماهر بفضل حواسه الخارقة...على غرار الراعي الألماني تستخدمه الشرطة في شم المخدرات والمواد القابلة للانفجار بالمطارات ولكنه لا يُستخدم لمهاجمة الآخرين لأنه صغير الحجم وغير عدائي.
كلب البيغل كلب منزلي بامتياز فهو غير مؤذ بتاتا ويتأقلم مع أجواء البيت ويمكن تربيته حتى بالشقق الصغيرة, كما وأنه نادرا ما تسجل حالات عض من طرفه, ورغم ذكائه وقدرات حواسه الهائلة إلا أنه صعب التدريب فهو يحتاج صبرا وتكرارا طويلين لتمكينه من تنفيذ الأوامر.
روحه الحرة ومرحه ولطفه يجعله بطل مسلسلات كرتون الكلاب.

9- ENFJ: الهاسكي Husky
كلب سيبيري جذاب بمظهره الشبيه للذئب, ورغم هيئته التي تشعرك بالهيبة إلا أنه عكس ذلك كلب جد لطيف ولا يصلح كلب حراسة لأنه لا يرتاب من الغرباء أبدا, شخصيا زرت أحد أصدقائي الذي كان يمتلك كلب هاسكي وقد تظاهرت رفقة صديقي أنني أدخل البيت عنوة فما كان من كلب الهاسكي إلا أن ركض نحوي يحذق بي بمرح رغم أنه يراني لأول مرة أدخل البيت.
كلب الهاسكي كلب بروح حرة فهو صعب التدريب ولا يصلح للمنازل والشقق أبدا لأنه يفضل الأماكن الشاسعة كما وأنه لا يتوقف عن النباح المميز الذي يشبه عواء الذئاب, وقد يجعله هذا كلبا مزعجا بالنسبة لعدد كبير من مالكيه الذين انجذبوا لمظهره المميز.
يصلح الهاسكي للرحلات فهو ذو نفس طويل ولا يتعب أبدا من السير لمسافات طويلة كما ويساعد في حمل بعض الأغراض أيضا, يمكنه بسهولة وبغريزته المتوحشة من اكتشاف الطرقات الصالحة للسير فهو سيقودك للطريق الصحيح دائما.

10- ENFP: بول ترير Bull Terrier
البول ترير وإن كان يشبه في شكله الخارجي ومزاجه البيتبول إلا أن شكل جمجمته الجد مميز وتصرفاته الطريفة تجعلك لا تخلط بينه وبين أي كلب آخر.
يحمل البول ترير لقب "كلب بهيأة طفل", فهو لعوب ومرح ويقوم بتصرفات مضحكة, أحيانا يبدو مجنونا إذ يبدأ بالقفز في مكانه أو الدوران حول نفسه محاولا عض ذيله, مليء بالطاقة والحيوية ويحتاج للعلب كثيرا... لطيف مع الجميع بما فيهم الغرباء, إلا أنه يصلح كلب حراسة إن دربته على ذلك فهو لن يختلف كثيرا عن البيتبول في شراسته, كما يستخدم أيضا في القتال, ولا يتردد في مهاجمة الحيوانات الأكبر منه حجما تماما كالبيتبول.
البول ترير يحبه الأطفال كثيرا لطرافة تصرفاته مما يجعله بطل مسلسلات كرتون الكلاب والانمي أيضا.
ولعلك تذكر مسلسل الكلب بوبي.

11- INFJ: المتوج الصيني Chinese Crested
كلب منزلي جد حساس للضوضاء يحب الهدوء والمكوث بالبيت جالسا مراقبا صاحبه, كلب لطيف مسالم وطاقته منخفضة فهو لا يقفز وينط ولا يلعب كثيرا كبقية الكلاب.
المتوج الصيني يحب صاحبه كثيرا وأفراد أسرته الحاضنة ويستطيع فهم المشاعر جيدا فهو يدرك ما إذا كان صاحبه بمزاج جيد أم لا, وتراه مراقبا لك طول الوقت كأنه يقرأ ما يدور بخلدك...يرتبط بشدة بصاحبه ويكره أن يتركه وحيدا مدة طويلة من الزمن والتخلي عنه قد يجعله كلبا بائسا وقد يصير عصبيا  ويبدأ بتمزيق الأثاث, هذا يجعله كلبا متكلفا وذا احتياجات خاصة.
رغم ارتباط هذا الكلب بصاحبه وأفراد أسرته الحاضنة إلا أنه يرتاب من الغرباء وفي أحيان كثيرة قد يعض يد غريب تربت عليه.

12- INFP: تشيه تزو Shih Tzu
تشيه تزو والتي تعني بالصينية الأسد الصغير, كلب لطيف المظهر والسلوك فهو يحب البشر وتجده يلحق بك من مكان لآخر, رغم أن طاقته منخفضة إلا أنه يحب اللهو واللعب كثيرا, كلب طفولي ومسالم ولكنه يظهر من حين لآخر سلوكات تعبر عن ضيقه أو انزعاجه.
تشيه تزو يحب المكوث بالمنزل رفقة أفراد أسرته الحاضنة ومتسامح نوعا ما مع الضجيج مما يجعله كلبا غير متطلب وسهل الاقتناء بالنسبة لمن لا خبرة لهم بالكلاب.
التشيه تزو ليس سهل التدريب فهو بروح حرة ولا ينفذ الأوامر بسهولة إذ يحتاج لصبر وتكرار مستمر.
تعود أصول التشيه تزو للصين وهناك أساطير عديدة ألفت حول هذا الكلب بأنه كان مرافقا لبوذا كما وأنه يلعب دورا في أساطير الشرق الأدنى, ويعتبر ذا مكانة خاصة بالثقافة الصينية.

13- ENTJ: سلوكي Saluki
السلوكي يختلف عن السلوقي Sloughi
كلب من الكلاب النبيلة الأصيلة, لا يصلح أبدا للعيش بالشقق فهو كلب صيد, اجتماعي ويحب التفاعل مع أفراد أسرته الحاضنة وكذا الأطفال ويلهو ويلعب كثيرا معهم لكنه أبدا لا يتفاعل مع الغرباء.
طاقته عالية ويستخدم في الصيد في المناطق الشاسعة, سهل التدريب ومطيع جدا لصاحبه.
شخصية السلوكي شخصية مميزة تشعرك بالهيبة, فهو لا ينبح كثيرا وحركات جسده متانسقة وحتى أثناء لعبه ولهوه يُشعرك بالرقي...كلب جد متحفظ ويحتاج وقتا لنيل ثقته, وما إن تنالها حتى يتفاعل معك ويدافع عنك بإخلاص وإن لم تنل ثقته فهو لن يتفاعل معك وسيتجنبك.
كلب جد حساس للضوضاء ولا يُحب أبدا أن يبقى وحيدا فهو يحب أن يبقى محاطا بصاحبه وأفراد أسرته الحاضنة الذين نالوا ثقته.

14- ENTP: الداشهند Dachshunds
كلب جد ذكي, واثق من نفسه والأهم من ذلك أنه كوميدي.
يعد الداشهند ملهما للعديد من صناع أفلام الكرتون وقصص الأطفال وحتى الألعاب لشكله الطريف ولتصرفاته الأكثر طرافة.
الداشهند كلب ذو حاسة شم قوية ومثل البيغل فهو يُستخدم في صيد بعض الحيوانات الضارة مستعينا بحاسة الشم لديه, رغم أنه يتفاعل كثيرا مع أفراد أسرته الحاضنة إلا أنه لا يحب الغرباء كثيرا.
الداشهند كلب جد فضولي وعنيد ويحب اكتشاف الأشياء المحيطة به وأحيانا يسبب الفوضى بالبيت, كما أنه ذكي وسهل التدريب للقيام بأمور غير تقليدية.
ستجد فيديوهات الداشهند الطريفة تملأ اليوتوب أكثر من أي كلب آخر فهو لا يتوقف عن رسم الابتسامة على وجوه مالكيه.

15- INTJ: كوموندور Komondor
مجددا لا يغرنك مظهر هذا الكلب فهو كلب حراسة طبعا.
مزاج الكوموندور يشبه نوعا ما التشاو تشاو وكذا أغلب كلاب الحراسة إلا أنه يختلف عن التشاو تشاو في عدة نقاط مهمة.
عكس التشاو تشاو يتفاعل الكوموندور مع صاحبه وأفراد أسرته الحاضنة كما أنه يحب اللهو واللعب معهم ولكنه أبدا لا يحب الغرباء  بل يرتاب بشدة منهم ولا يتردد في مهاجمتهم إن شعر بالتهديد سواء له أو لأحد أفراد الأسرة مما يسبب مشاكل لمالكيه مع زوارهم.
الكوموندور ليس بالكلب اللطيف وإن كان قابلا للتدريب إلا أنه يخطط وينفذ بعيدا عن تدخل أوامر صاحبه فهو مستقل بشخصيته ولا يتقبل أبدا أن يكون مع كلب آخر بمنزل واحد.
الكوموندور إن كنت قليل الخبرة في الكلاب فإنك لن تنال احترامه, هو بحاجة لخبير ليقوم بتطويعه وتدريبه إذ إن شخصيته المستقلة تحتاج لتدريب خاص.
يحب الكوموندور قضاء وقته جالسا حارسا لك دون أن تدربه على ذلك لأنه حارس ومسؤول بالفطرة.

16- INTP: باسنجي Basenji
كلب ذو أصول افريقية يعد واحدا من بين أذكى أنواع الكلاب إلا أنه غير مطيع اطلاقا مما يجعل ذكاءه مجرد هدر بالنسبة لمالكيه, هذا الكلب يلقب بالكلب الصامت فهو لا ينبح.
متسامح نوعا ما مع الضجيج, لطيف مع البشر ولا مشكلة لديه مع الغرباء فهو ليس عدائيا اتجاههم, ولكنه مع ذلك يدافع عن صاحبه وأسرته الحاضنة ضد المقتحمين ومن يشكلون خطرا.
ودود عموما ويصلح للشقق والمنازل, إلا أنه كلب مستقل بذاته فهو عكس كثير من الكلاب لا يجد أي مشكلة في أن تتركه وحده.
البانسجي عكس التشاو تشاو والكوموندور يفهم جيدا أوامر صاحبه ويستوعبها ولكنه لا ينفذها بكل بساطة.
الباسنجي رغم طاقته العالية إلا أنه لا يلعب ولا يلهو كبقية الكلاب أبدا, لا يمكنك أن تلعب معه برمي العصى أو الكرة لأنه لن يركض خلفها أبدا ولن يحضرها لك.
الباسنجي يعيش عالمه الخاص المستقل عن صاحبه تماما فهو خبير في استكشاف الأماكن, ففضوله كبير حول محيطه ومهما حاولت إخفاء الأشياء عنه إلا أنك ستجدها في وقت لاحق بين أنيابه يحاول عضها واستكشافها.

جريمة قتل بشركة MBTI

28
تنبيه: هذه مجرد كوميديا.
لا تقارن نفسك بشخصيات هذا السيناريو 

في شركة شخصيات MBTI تم العثور على مدير الشركة جثة هامدة في مكتبه, أسعد الخبر جل الموظفين للأسف!

كان الطبيب الشرعي ISTP يتناول طعامه بالمشرحة وجثة القتيل أمامه, لم يجد طاولة فارغة ليضع فوقها طعامه فاضطر لوضع الشطائر فوق صدر الجثة, أتاه اتصال من أحد المحققين INTP يسأله عن تقرير تشريح الجثة.
INTP: أين التقرير؟
ISTP: دقائق أكمل تناول طعامي وأبعثه لكم.
INTP: نريده الآن, لقد تأخرت علينا كثيرا, نريد أن نعرف سبب الوفاة وساعتها.
يمد ISTP يده باحثا عن قلم ليوقع التقرير وسط القمامة التي تعلو مكتبه, في حين يمد يده الأخرى خلف ظهره يبحث عن شطيرته فوق الجثة إلا أن يده تقع على قدم الجثة التي ظنها شطيرته فمدها لفمه قبل أن ينتبه أنها قدم الجثة وليس شطيرة.
INTP: ألوو, أين أنت؟
ISTP: يووووه, اصبر ما بك!...سأبعث لكم التقرير الآن عبر الفاكس.

يتصل INTP بالمختبر يسأل عما إذا تم العثور على أي عينات تدل على القاتل.
يرد عليه الخبير ESTJ بعصبية: ماذا تريد مني الآن؟
INTP: نريد أن نعرف نتائج العينات التي بعثناها لكم, هل عثرتم على أي أنسجة تركها القاتل خلفه؟
ESTJ: أنتم تتصلون كثيرا, كل ما عثرنا عليه دماء المجرم على السكين, لم أعثر على أي شيء, ابعثوا لي عينة أخرى.
INTP: ولكن أين هي العينة الأولى؟
ESTJ: هل ستحقق معي؟ لقد عصبتني باتصالاتك, سأبعث لك التقرير فارغا وضع فيه أنت ما تحب وتشتهي, تبا لكم!! سأدفع استقالتي من الآن بسبب اتصالاتكم المزعجة اليومية, أليس لديكم شغل غيري؟
INTP: !!!!

في مسرح الجريمة يدخل المحقق ISTJ بقفازاته السوداء رغم أن درجة الحرارة تتجاوز الأربعين وهو يحذق مليا في أرجاء المكتب.
ISTJ: ممم الدماء تملأ المكان, هل تم التحقق من وقت حدوث الجريمة وسبب الوفاة الرئيسي؟
INTP: أجل سيدي لقد عاين الطبيب الشرعي الجثة وقد عدّ 21 طعنة بالسكين في مختلف مناطق جسد الهالك, وقد حُدّد وقت وقوع الجريمة عند الساعة التاسعة والنصف ليلا, يبدو أن القاتل كان حاقدا على المدير, وقد عُثر على دماء أخرى بالإضافة لدم المدير على أداة الجريمة مما يعني أن المجرم قد جرح نفسه.

ISTJ وهو يتفقد صور الجثة بلا مبالاة: أتعلم يا رفيقي! إن هذه القضية جد مهمة بالنسبة لي فالمرحوم كان صديق والدي رحمه الله.
INTP وهو يحاول أن يتظاهر بالتأثر الزائف: آه هذا مؤسف.... ممممممم
ISTJ: هل تم العثور على أي بصمات مشبوهة بالمكتب؟
ISFJ: رفعنا كل البصمات وكلها تعود للمدير والموظفين, ولا وجود لأي بصمات على أداة الجريمة أوالنافذة التي فر منها القاتل.
ISTJ: يا ENFP أدخل الشاهد الأول.
ENFP متحمسا: حاضر سيدي!
ISTJ مخاطبا INTP: أظن أن لهذا الشاب ENFP مستقبلا باهرا في التحقيق فهو يُبدي حماسا كبيرا يذكرني ببداياتي.
INTP وقد أرهقه التظاهر بمشاعر لا يشعر بها: آه بلى!! مممم نعم ... حسن.

يدخل ISFP بهدوء دون أن يبدو عليه أي قلق أو فزع بخصوص الجريمة.
ISTJ: لقد كنت شاهدا على بعض مراحل وقوع الجريمة كما سبق وصرحت أليس كذلك؟ أخبرنا بالتفاصيل.
ISFP: لقد كنت أحاول إتمام العمل الموكول لي بمكتبي وقد سمعت جلبة بمكتب المدير و....
ISTJ مقاطعا: وهل هناك عمل بعد التاسعة ليلا؟
ISFP: أجل! لقد كان العمل كثيرا جدا وقد كنت أحاول إتمامه ذلك اليوم, العمل هنا شاق جدا وقد كان المرحوم لا يرحم.
ISTJ: مممم إذن ماذا حدث؟
ISFP: بعد سماعي لصراخ المدير أسرعت نحو مكتبه فرأيت رجلا ملثما لم أستطع التعرف على هويته وقد كان يحمل سكينا معه, ورأيت المدير مدرجا في دمائه وقد فرّ القاتل عبر النافذة برشاقة.
ISTJ: حسن إذن! يمكنك الانصراف الآن.

ISTJ مخاطبا INTP: ما رأيك بما سمعت؟
INTP: من المبكر الحكم على الأمر لأنه يُعدّ الشاهد الوحيد على الجريمة, ولا أظنه متهما رئيسيا لأن الكاميرات في مكتبه تُظهر أنه كان يعمل فعلا طول وقت حدوث الجريمة.
ISTJ: هل سجلت الكاميرات أحداث الجريمة؟
ISFJ: كلا سيدي لا توجد كاميرات مراقبة بمكتب المدير, الكاميرات في مكاتب الموظفين فقط وبالبهو والرواق ولم تُسجّل ولوج أي شخص غريب من الباب الرئيسي.
ISTJ: حسن أدخل يا ENFP الموظف الثاني.

يدخل ESFJ وهو يتكئ على عكاز.
ISTJ: أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة؟
ESFJ: كنت بالبيت.
ISTJ: هل ساقك مكسورة منذ مدة؟
ESFJ: لقد كُسرت البارحة فقط, انزلقت من الدرج.
ISTJ: كيف كانت علاقتك مع المدير؟
ESFJ: عادية, كنت موظفا جادا وكان يُعاملني معاملة حسنة.
ISTJ: لقد صرّح لنا ISFP أن المدير لم يكن رحيما بكم.
ESFJ: شخصيا كان يعاملني بود, لأنني كنت أحضر له كل أخبار الموظفين...لا أحد يُطيقه منهم لقد كانت أخلاقه زفت رحمه الله إن كانت تجوز عليه الرحمة.
ISTJ: ممممم هل كان له أعداء حاقدين؟ مَن بنظرك قادر على ارتكاب الجريمة؟
ESFJ: هو لا أحد سواه... إنه INTJ.
ISTJ: لماذا؟
ESFJ: لأنني لا أرتاح له سبحان الله!! وقد تشاجر مع المدير قبل مقتله بأسبوع, أتمنى أن يكون هو القاتل ليُقتل أيضا ونتخلص منه.
ISTJ: حسن يمكنك الانصراف الآن.

يلتفت ISTJ ل INTP لأخذ رأيه فيرى INTP شاردا يحذق بESFJ يغادر القاعة وهو يبتلع ريقه بصعوبة.
فيلتفت ISTJ لINFJ الخبير في علم نفس الإجرام الجالس وحيدا في ركن الغرفة مراقبا.
ISTJ: ما رأيك بشخصية ESFJ؟
INFJ: لقد كان واثقا من كل كلمة يتفوه بها, لم يبدو عليه التردد أبدا أو الارتباك.
ENFP متحمسا: سيدي!! سيدي!! هو القاتل!! نعم هو!!
ISTJ: اصمت من فضلك! واستدعي لي INTJ.
ENFP وهو يقفز فرحا: حاضر سيدي!!
يدير ISTJ وجهه لINTP: هذا الشاب واعد ومتحمس ويذكرني ببداياتي.
INTP بملل: أجل أخبرتني بذلك قبل دقائق على ما أذكر.

يدخل INTJ وعلى محياه بعض الارتباك ويجلس دون أن يطلب منه أحد ذلك.
ISTJ: هل طلبت منك الجلوس لتجلس؟
ينهض INTJ بضجر ويسأل بسخرية: أيمكنني أن أتفضل بالجلوس سيدي؟
ISTJ: لا! ابقى حيث أنت, سأطرح عليك بضع أسئلة وستنصرف.
INTJ: حاضر تفضل!
ISTJ: ما هذه الجروح على يديك؟
INTJ: مجرد جروح من سكين المطبخ.
ISTJ: هل كنت تتدرب على القتال بسكين المطبخ؟
INTJ: كلا كنت أقطع البصل.
ISTJ: حسن أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة ليلا؟
INTJ: كنت بالمطبخ أقطع البصل.
ISTJ: هل تسخر؟
INTJ: أنا جاد.
ISTJ: لماذا تشاجرت مع المدير قبل أسبوع من حدوث الجريمة؟
INTJ: يا لطيف!! من أخبرك بهذا؟ لقد كنا وحدنا بالمكتب!!...فقط بسبب تعويض مالي كان عليه أن يُعوّضني إياه لأنني كنت مسؤولا عن أحد المشاريع.
ISTJ: هل كان المدير سيئا معكم؟
INTJ: جدا!!
ISTJ: حسن يمكنك الانصراف الآن.

ENFP: سيدي!! هل صدقت أن تلك الجروح بسبب تقطيع البصل؟ لابد وأنه القاتل!
ISTJ: اخرس أنت!! لم أطلب منك الكلام واذهب أدخل الشاهد الرابع.
INFJ: يبدو INTJ كتوما, لا يريد أن يقول كل ما لديه.

يدخل ENTP متأنقا وهو يحمل محفظة, ثم يجلس ويضع رجلا على رجل كشخص مهم وهو يبتسم ابتسامة عريضة.
ISTJ: من أنت؟
ENTP: أنا محامي الشيطان...أقصد أنني محامي المرحوم وشركته.
ISTJ: بما أنك محاميه فأنت تعرف الكثير عنه وعن أعدائه.
ENTP: نعم ولا...فكل من أعرفهم أعداء المرحوم لقد كان شيطانا.
ISTJ: وأنت؟
ENTP: أنا أيضا شيطان... آه عفوا! أقصد أنا محايد, لم يكن يهمني المرحوم, ستعود كل تركته لابنه المدلل وسأتولى أنا عملية نقل التركة له, وسأبقى في منصبي محاميا للشركة.
ISTJ: من أكثر شخص كان حاقدا على المدير؟ ومن تظُنّه كان يود الانتقام منه.
ENTP: صدقني كثر, الكل كان يتمنى موته, هو ذاته لم يكن يطيق نفسه...لم أتفاجأ أبدا من الجريمة, لقد كانت نهايته مُتوقعة.
ISTJ: تبدو سعيدا بوفاته؟
ENTP وهو يلهو بأصابعه أمام وجهه: أنا سعيد لأنني سآخذ تعويضات مهمة بعد وفاة المرحوم من ابنه المدلل بعد تسوية الوضعية القانونية على أكمل وجه.
ISTJ: أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة.
 ENTP وهو ينهض: ممم لا أذكر أين كنت...والآن عن إذنكم علي الذهاب وهذه بطاقتي إن كان أي منكم في مشكلة أنا رهن الإشارة.

يلتفت ISTJ ل INFJ ويسأله: ما رأيك فيه؟
INFJ: يبدو شخصا جد مغرور وواثق من نفسه.
ISTJ: حقا!! ما شاء الله عليك, تبدو خبيرا جدا صراحة, لم أنتبه أبدا أنه واثق من نفسه, في الحقيقة أنا لا أدري ما هي مهمتك هنا, منذ ساعات وأنت جالس لم تمدنا بأي معلومة إضافية, تخبرنا بانطباعات واضحة عن المستجوبين.
ISFJ: لقد اطلعنا على ملفه ولا يبدو أنه محام مشبوه, لم يسبق أن سُجّلت ضده أي شكايات.
ENFP: سيدي!! إنه شيطان, إنه القاتل!!
ISTJ: آخر مرة أقول لك اخرس! لا تتكلم أنت! وأدخل الشاهد الموالي.
ثم يلتفت ISTJ لINTP وقبل أن ينطق بكلمة يُقاطعه INTP: نعم..نعم يُذكّرك ببداياتك, وشاب متحمس إلى آخره....

يدخل ESFP وهو يمضغ العلكة واضعا نظارات سوداء.
ISTJ: ارمي العلكة أيها الشاب أنت في التحقيق, واخلع تلك النظارات.
يخرج ESFP العلكة من فمه ويبحث عن سلة المهملات فلا يجدها, ليتجه نحو INTP  كي يضعها في يده, لكن INTP يسحب يده فيضعها ESFP بشعره ويعود للجلوس أمام المحقق.
ISTJ: أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة؟
ESFP: كنت بمنزل صديقي.
ISTJ: وهل يشهد صديقك بذلك؟
ESFP: أجل, حتى الجيران! الحي كله يشهد أنني كنت هناك, حتى الشرطة تشهد, فقد كنا نحدث جلبة وضجيجا وقد استدعوا لنا الشرطة.
ISTJ: كيف كانت علاقتك بالمدير؟
ESFP: سيئة, لقد كان يطلب مني القيام بعدة أعمال خارج نطاق العمل, كان يطلب مني أن أُقلّ زوجته الخامسة الحسناء بالسيارة للسوق تصور؟
ISTJ: من بنظرك من زُملائك قادر على ارتكاب جريمة كهذه؟
ESFP: لا أود أن أظلم أحدا...ولكنني سمعت ESTP ذات مرة يُهدّده بالقتل, أتمنى أن لا تخبروه أنني قلت لكم ذلك فهو أخ عزيز.
ISTJ: ونِعم الأخوة... حسن انصرف الآن.
ISFJ: هو صادق في كلامه, لقد سُجّلت ضده شكاية البارحة من طرف الجيران بسبب الضجيج.

يلتفت ISTJ لINTP فيرى ENFP يشد له شعره.
ISTJ: ليس وقت تصفيف الشعر, أدخل الشاهد التالي.
ENFP: سيدي! سيدي! لقد وضع له العلكة بشعره.
ISTJ: أقول لك أدخل الشاهد التالي بدأت أفقد أعصابي.

يدخل ESTP بلامبالاة ويقف معتدّا بنفسه أمام المحقق.
ISTJ: تفضل بالجلوس وأخبرنا أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة.
ESTP: لقد كنت بصالة الرياضة.
ISTJ: هل لديك شهود على ذلك؟
ESTP: لا أبدا كنت وحدي هناك, فالصالة هي في ملكيتي وقد كنت أتفقد بعض الآلات المعطلة, لقد أصلحتها إن كنت تريد ممارسة الرياضة عندي.
ISTJ: علمنا أنك هدّدت المدير بالقتل قبل أيام.
ESTP: نعم لقد فعلت ذلك, لكنني لم أكن أقصد فعلا كلامي, كنا نتشاجر بسبب رفضه أن يُعوّضني عن أيام مرضي, إذ أخبرني أنني كنت أدّعي المرض وأنه رآني في التلفاز أشارك في احدى الرقصات الشعبية...اللئيم لا يُفوّت شيئا.
ISTJ: من تظن بنظرك أنه قادر على فعل أمر كهذا؟
ESTP: لا أدري صراحة, لكنني أظن ESFP أقدر على فعل ذلك ولا تخبروه بتخميني من فضلكم فهو صديق عزيز.
ISTJ: ونِعْم الصداقة! يمكنك الانصراف الآن.

INTP: يبدو رياضيا وأقدر على طعن رجل 21 طعنة ومن تم الفرار عبر النافذة.
ISTJ: معك حق!! ما رأيك في شخصيته يا INFJ ولا تقل لي أنه واثق من نفسه لأننا لاحظنا ذلك.
INFJ: يبدو واثقا من نفسه.
ENFP: سيدي!! سيدي!! لقد حضر ابن الهالك المدلل.. الوريث الوحيد له, هل أدخله؟
ISTJ: حسن افعل.

يدخل INFP وعلامات الحزن بادية على وجهه.
ISTJ: أنا حقا آسف لما حصل لوالدك, لقد كان أمرا جد بشع, وكما تعلم فهو ووالدي كانا صديقين حميمين, وقد عملا معا  لسنوات قبل إنشاء الشركة.
INFP: أجل أعلم.
ISTJ: أنا سعيد أنك تعلم ذلك.
INFP: وأعلم أيضا أنه خان والدك.
ISTJ متنحنحا: هذا لا يهم, ما فات قد مات, أخبرنا ما حدث ليلة الحادث.
INFP: لقد كان بالبيت وتلقى اتصالا يبدو مهما فانطلق مسرعا باتجاه الشركة.
ISTJ: وأنت أين كنت حينها؟
INFP: كنت بالبيت رفقة العائلة, كنا جميعا جالسين لحظتها على طاولة العشاء.
ISTJ: هل كان لوالدك أعداء؟
INFP: يووه, كثر جدا, كان شخصا كريها رحمه الله.
ENFP: سيدي! يقول عن والده كريه!! سيدي هذا ابن عاق! إنه القاتل!!
يحمل ISTJ طفاية السجائر أمامه ويقذفها باتجاه ENFP, ثم يعود إلى INFP مخاطبا.
ISTJ: يمكنك الانصراف الآن.

INTP: ممممم لديه دافع قوي لقتل والده, فهو الآن المسيِّر الوحيد للشركة, من الوارد أنه استأجر قاتلا محترفا لارتكاب الجريمة.
ISTJ: ما رأيك يا INFJ بشخصيته؟
INFJ: يبدو واثقا من نفسه.
ISTJ: حسن أظن أن INFJ أيضا يحاول إثارة أعصابي, أدخل الشاهد التالي يا ENFP.
ENFP وهو يمسك رأسه متأما: حاضر!!





يدخل ENTJ بكل عجرفة ويجلس في الكرسي.

ISTJ: لم أطلب منك الجلوس.
ENTJ: وكأن ذلك مهم, أخبرني ما تريد لدي عمل.
ISTJ: أي عمل لديك ومديرك مقتول؟
ENTJ: المدير من قُتل وليس الشركة, أنا مسؤول عن مشروع بالشركة والمشروع قائم.
ISTJ: حسن أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة؟
ENTJ: كنت بالبيت نائما, فأنا أنام مبكرا وأستيقظ مبكرا.
ISTJ: لم أطلب منك أن تروي لي قصة حياتك...هل كانت علاقتك طيبة مع المدير؟
ENTJ: نوعا ما أجل, مقارنة مع الآخرين, ولكنه كان يتصرف بنذالة من حين لآخر معي وكنت أوقفه عند حده.
ISTJ: من تظنه قادرا على قتل المدير من زملائك؟
ENTJ: شخصيا أتوقع ذلك من كل موظف, لا أستبعد أحدا, لكن الأقرب هو ENFJ.
ISTJ: لماذا اخترت ENFJ؟
ENTJ: لأنه نائب المدير.
ISTJ: ولكن ما دخل كونه نائبا بالجريمة؟
ENTJ: لا أدري, المهم أتمنى يكون هو القاتل ويُسجن وأصير بدلا عنه نائب المدير الجديد للطفل المدلل INFP.
 ISTJ: حسن يمكنك الانصراف الآن.

ISTJ مخاطبا INFJ: لن أسألك عن شخصيته لأنني أعلم ما ستقول.
INFJ: أتقصد أنني سأقول أنه واثق من نفسه؟ كلا ليس واثقا من نفسه بالمرة كما أنه يبدو جد متواضع ومحب لزملائه.
ISTJ: حسن أظن يا INFJ أن التعب قد نال منك, يمكنك الانصراف الآن وأخذ قسط من الراحة ولا تنسى تناول حبة وجع الرأس.
ISFJ: شخصيا لا أشتبه فيه, فهو لا يبدو بقوة بدنية تُؤهله لمصارعة المدير, المدير يبدو أضخم منه حجما.
ISTJ: أدخل آخر شاهد يا ENFP.
ENFP: مرحى!! مرحى!! آخر شاهد وأخيرا.

يدخل ENFJ بابتسامة مصطنعة
ISTJ: أين كنت البارحة عند الساعة التاسعة؟
ENFJ: كنت في مقابلة على إذاعة الراديو في أحد البرامج الاقتصادية.
ISTJ: أووه! حقا!
ISFJ: أجل تماما, تأكدنا من الإذاعة وقد كان بثا مباشرا.
ISTJ: ممممم, حسن إذن, من تراه بنظرك قادرا على ارتكاب الجريمة؟
ENFJ: الجميع قادر على ذلك, ولولا أنني كنت بإذاعة الراديو لشككت في نفسي أيضا, لأن المرحوم كان لا يُطاق...عموما لا تجوز على الميت إلا الرحمة.
ISTJ: أجل الكل صرّح بذلك, حسن يمكنك الانصراف الآن.

INTP: وهكذا إذن استطعنا حصر المشتبه بهم في ارتكاب الجريمة, فلكل من ESFP, ENFJ, ISFP دليل براءة قوي جدا, هذا إن استبعدنا كون الجريمة خارج نطاق العمل والعائلة طبعا.
ISFJ: من المستبعد أن يكون القاتل خارج نطاق معارف المدير, لأن المجرم في مكالمته الهاتفية طلب من المدير الحضور الفوري للشركة وقد استجاب المدير له في الحين دون سؤاله.
ISTJ: وهل صوت المجرم كان واضحا؟
ISFJ: كلا أبدا, كان يستخذم برنامجا لتغيير صوته, وحتى رقم الهاتف لم يكن مسجلا باسم أحد.
INTP: ولكن كيف سيستجيب المدير لمكالمة مجهولة لشخص لا يعرفه؟
ISFJ: ربما بكلمة سر أو جملة ما نحن بدت لنا عادية وهي تعني شيئا بالنسبة للمدير.
ENFP: سيدي!! سيدي!! من الممكن أن يكون المدير قد طعن نفسه بنفسه.
ISTJ: أرجوك! أتوسل إليك يكفي! لا تتكلم أبدا.
ENFP: سيدي لماذا لا تريد مني أن أتكلم؟ انتحار المدير وارد أيضا!
ISTJ ينتزع أحد قُفازيه ويقذفه على ENFP: انتحاري أنا الوارد جدا!!
ENFP: سيدي يداك تملؤهما الجروح.
يعيد ISTJ القفازات بسرعة ويهرع إلى ENFP يجره بعيدا عن البقية.
يهمس ISTJ في أذن ENFP: اسمع من فضلك, أنت شاب جد موهوب لا أنكر ذلك, لا تخبر أحدا عن الجروح.
ENFP: سيدي لماذا؟ ما سبب الجروح؟ أتراك القاتل؟
ISTJ: تبا لك اخرس!! يا لك من غبي.
ENFP: يا إلهي سيدي هو القاتل!! إنه القاتل.
ISTJ: اصمت وإلا قتلتك الآن!

ISFJ: ماذا هناك؟ لماذا تتشاجران؟
ISTJ: هذا الغبي مزعج.
ENFP: اسمعوا جميعا إنه القاتل!! ISTJ قاتل يريد مساومتي لأصمت, لن أصمت أنت قاتل.
INTP: الكل بالنسبة لك مجرم, حتى المحقق صار هو القاتل.
ENFP: لديه جروح, اطلبوا منه أن ينتزع قفازتيه.
ينتزع ISTJ قفازتيه ويصرخ بعصبية: ها قد انتزعتها, مجرد جروح عادية, ألأنني أحمل جروحا صرت مجرما؟
INTP بتوجس: ألم تخبرنا أن المدير كان صديق والدك؟ هناك صلة بينكما.
ISTJ: أتتغابى أنت أيضا مثله؟ نقل لك عدوى الغباء إذن.
ISFJ: سيدي أين كنت ليلة البارحة؟
ISTJ: تحققون معي؟
INTP: من فضلك أجب سؤاله.
ISTJ: كنت بالبيت.
INTP: وما سبب الجروح؟
ISTJ: كنت أقطع البصل.
ISFJ: حسن يمكننا أخذ عينة الدم منك سيدي لمعرفة مطابقتها مع الدم على أداة الجريمة فقد وجدنا عينتين من الدماء بمسرح الجريمة, واحدة للمدير والأخرى للقاتل.

يتنهد ISTJ ويصمت برهة ثم يجلس على الكرسي مطأطأ الرأس: نعم أنا القاتل.
ENFP باكيا: يا إلهي سيدي أنت القاتل فعلا!! لقد كنت أعتبرك قدوة لي.
ISTJ: أجل للأسف, لقد كان المدير صديقا لوالدي وقد أنشآ معا الشركة ولكن المدير خانه واستولى على كل شيء بالتزوير, لقد وثق به والدي, كنت حينها طفلا وقد وعدت والدي أنني سأصير مفتشا لتحقيق العدالة وإدخاله السجن.
INTP وعلى وجهه علامات الأسى لأول مرة: ولكن الآن أنت من سيدخل السجن.
ISTJ: أجل, لقد تسرّعت, أعمى بصري الطمع وأردت حصة من الشركة, الحياة قاسية!! طلبت منه مقابلتي فرفض, هددته دون فائدة وأخيرا استدعيته بالهاتف بمكتبه لآخر مرة لتنفيذ تهديدي لعلني أقنع ابنه المدلل الشاب الطيب بتخصيص حصة لي من ميراثه.

يُكبّل ENFP يدي ISTJ وهو يبكي, ويخرج الجميع من المكتب أمام الموظفين الجالسين بالرواق.
يسارع ENTP إليهم: ماذا هناك؟ لماذا المحقق مكبل؟
INTP: لأنه القاتل؟
ENTP: ماذا تقول!! حسن لا تنس الاتصال بي, علي أن أشكرك على صنيعك, وسأدافع عنك بالمجان.
يتجه ESFP إلى المحقق ISTJ: علي أن أشكرك نيابة عن كل زملائي الموظفين على العمل البطولي الذي قمت به.
ESFJ: تبا! المحقق هو القاتل وليس INTJ.