شخصية الغراء: سأتخلى عنك لأنني لا أستطيع أن أتركك - INFJ

62
تنبيه: هذا المقال مجرد سخرية  parody ولا يمت للواقع بصلة.
صحتك أهم من أي مقال بالكون.

شخصية أخرى من الشخصيات الديكتاتورية الكئيبة الغريبة الأطوار.

هذا الشخص مثله مثل أخيه الحالم يأخذ أي موضوع بشكل شخصي, وسيتهجم عليك إذا صححت له اعتقادا خاطئا يعتقده.
شخصية الغراء ديكتاتور نقاشه مضيعة للوقت, بل إنه لن يمنحك أي وقت أصلا لمناقشة فكرته لأنه سيقاطعك ب"لا أنت مخطئ". هو لا يود سماع فكرتك مطلقا.
وإن طلبت منه دليلا على خطئك فإنه لن يهتم بإعطائك أي دليل, الأمور عنده إما أسود أو أبيض, وإذا لم تكن أبيضا فأنت أسود...والسواد والبياض هو من يحدده بنفسه.
 إذا اعتقد شيئا فهو سيعلق فيه كأي غراء ممتاز, تماما كما يعلق بالأشخاص الذين يحبهم.
يريد أن يفرض رؤيته على الجميع, ويظن أنه لا يجانب الصواب أبدا, وأن أفكاره كفيلة بأن تجعل العالم أفضل للعيش لنا جميعا, وإذا كان أغلب القادة النازيين من شخصية المازوخي فإن شخصية الغراء هو هتلر ذات نفسه (شخصية هتلر INFJ).
هذا الشخص لن يقبل منك أي انتقاد مهما كان موضوعيا ومهما بلغت درجة بساطته, فإذا انتقدته في عمله سيغضب بشدة رغم أنه في قرارة نفسه يوافقك تماما لكنه لا يريد أن يسمع هذا منك أبدا,  لذا من الأفضل أن لا تكلمه مطلقا, ألق عليه السلام وامض في حال سبيلك, أو أقول لك؟ لا داعي لإلقاء السلام أيضا (يا رب اغفر لي يا رب!!)

شخصية الغراء بالعمل جد متكلف, إنتاجه لا يتناسب مع متطلباته, فهو يريد بيئة هادئة وأي ضجيج بسيط سيجعله عاجزا عن العمل, أي تأثير خارجي في بيئة العمل سيجعله لا يعطي بالشكل المطلوب, وبطيء جدا كحلزونة في العمل كما أنه يجد صعوبة في القيام بعمل روتيني دون أن يقتنع بأنه عمل مجدي يقدم إضافة للبشرية, ومهما حاولت إقناعه أنه عمل في آخر المطاف وهو يتقاضى عليه أجرا فإنه لن يقتنع, إذ يحتاج لسبب مقنع يجعله يستمر في القيام بهذا العمل, لذا هو بحاجة لأن تدفعه دفعا كل حين.
يريد أن يقوم بعمل يغير وجه هذا العالم, لا أدري ما قصة هذا الغراء؟
تكلفه ومتطلباته مع قلة إنتاجه مقارنة بالآخرين تزعج رئيس عمله الذي سيقرر أن يجد له عملا مناسبا له, فيكلفه بإدارة الموارد البشرية كونه يحب التواصل مع الآخرين ومساعدتهم.
ولكن المشكلة أنه سيلعب دور سيغموند فرويد, فإذا طلب منه موظف ما عطلة بسبب أن زوجته مريضة فإن شخصية الغراء سيرفض طلبه, وإذا سألته مستغربا لماذا رفض طلبه رغم أنه يحب مساعدة الآخرين ويتعاطف معهم فإنه سيجيبك بكل ثقة:
-  إنه يكذب, زوجته ليست مريضة.
- ولكن كيف عرفت أن زوجته ليست مريضة؟
- كان هذا واضحا من نظراته وارتباكه, لقد شعرت به يكذب.
- ولكن هذا مجرد تخمين.
- لا ليس تخمينا, حدسي لا يخطئ.

نعم يا سادة, شخصية الغراء يظن نفسه أكثر دقة من جهاز كشف الكذب, رغم أن جهاز كشف الكذب ذات نفسه ليس بتلك الدقة مطلقا, لكن شخصية الغراء الغريب الأطوار مؤمن أن باستطاعته كشف كذب الآخرين, بل تذهب به هلوساته أبعد من هذا فهو يلعب دور عالم النفس حتى لو كان تخصصه الميكانيك, فتجده يحاول أن يقدم الدعم العاطفي لمن حوله, وهو متيقن أنه يستطيع قراءة ما يدور بخلدهم طول الوقت...كقارئة فنجان عبد الحليم.
هذا الكائن إن أردت أن تحكي له مشكلة ما تنتابك فإنه سيحذق فيك مطولا بعينين ناعستين كئيبتين تشعرانك برغبة في النوم, ثم يبدأ بتلقينك الكلمات المناسبة لحالتك, وسيبدأ بوصف مشاعرك من مخه على أساس أنها مشاعرك فعلا, وسيضع الكلام في فمك ظنا منه أنه يحس بك تماما ويستطيع تقمصك, فهو مقتنع تمام الاقتناع أنه يقرأ ما بداخلك.
المشكلة قد يتهمك بالكذب إن قلت له كلا ليس هذا ما أشعر به, فهو مصر أنه يعرف مشاعرك أكثر مما تعرفها أنت, ولا حول ولا قوة إلا بالله.

شخصية الغراء يتعذب وحده ويعاني دون سبب مقنع, حتى لو كان يعيش النعيم ستجده مكتئبا, أحلامه تختلط مع واقعه, ولديه أهداف أكبر منه مثله مثل أخيه السيكوباثي, ولأن أهدافه غير قابلة للتحقق فهو مصاب بالاكتئاب طول الوقت, ويلوم المجتمع على ما هو عليه, إذ أن المجتمع هو الذي يقف حجر عثرة أمام آماله وأهدافه في أن يسود العدل والسلام والمحبة والوئام وبقية شعارات برامج الأطفال. أحيانا يصاب بحالة من الذهان لا يستطيع فيها فصل الواقع من الخيال, وتمر به لحظات عدة يكون يسير في مكان لأول مرة في حياته فتنتابه مشاعر غريبة بأنه سبق ومر بهذا المكان من قبل ويتوقف به الزمن ثوان كأنه قد انفصل عن الواقع, وخرج من جسده لعوالم أخرى موازية.
بل حتى نومه أشبه بيقظته فيرى كثيرا من الأحلام التي يتذكرها أثناء يقظته فيخلطها مع واقعه, وتنتابه الكوابيس من حين لآخر تنغص عليه ليله.
بمقر الشركة إن تعرض أحد الزملاء للإهانة من الرئيس فإنك قد تتعاطف مع هذا الزميل ربما لن تتعاطف معه لأنه لا يهمك وربما ستتشفى فيه إن كنت تكرهه...وهكذا حال بقية زملائك, ما عدا هذا الغراء, فهو سيشعر بألم ذلك الزميل وسيشعر بما يشعر به, شخصية الغراء لا تتعاطف مع الشخص بل تتقمصه, وقد يذهب لدورة المياه كي يبكي كالأطفال الرضع لما أصاب ذلك الشخص من إهانة, ثم يمسح دموعه ويعود للعمل متظاهرا وكأن شيئا لم يحدث وأنه متعاطف معه تماما مثلكم لا أقل ولا أكثر.

هذا الشخص يجد صعوبة بالغة في الخروج من العلاقات السيئة, فهو من جهة يحب مساعدة الناس وفي نفس الوقت قد تستنفذ طاقته دعمه المستمر لمن حوله, وسيلقي باللائمة عليهم, رغم أن لا أحد يطلب منه أن يمده بشيء, فهو متناقض مع ذاته يريد مساعدة الآخرين وفي نفس الوقت ينزعج منهم.
هذه المشاعر المتناقضة قد تدفعه أحيانا لإخراج أصدقاء من حياته بشكل فجائي دون سابق إنذار, كما يفعل الأنذال, فهو من ذاك النوع الذي تجده يساعد الجميع أيام الدراسة ويحاول أن يكون الجميع في حالة رضى تام, ولايمانع أبدا من أن تحادثه وتقص عليه مشاكلك بل سيخبرك أن هذا من دواع سروره ومهمته في الحياة هو مساعدة الآخرين على تجاوز محناتهم ويسعده أنه ملجأ آمن لهم.
لكن بعد نهاية العام الدراسي فهو سيغير رقم هاتفه ويحذف كثيرا من زملائه وأصدقائه من مواقع التواصل الاجتماعي.
شخصية الغراء في عقله شيء ما ليس على ما يرام.

أما في العلاقات العاطفية فهو غراء جد ممتاز, يحادث حبيبته ثلاث أربع سنوات دون ملل أو كلل ودون أن يتغير حبه أو يتبدل, وفي نفس الوقت يقول لها لما تطلب منه التقدم لخطبتها بأنه غير مستعد تماما إذ أنه لا يعرفها جيدا ويحتاج المزيد من الوقت ليتعرفا أكثر وأكثر ربما بعد عشر, عشرين سنة من يدري؟
هذا الغراء يحب التواصل على أعلى مستوى, ولكنه مع ذلك لن يخبر أحدا بما يدور في خلده ولا مشاعره لأنه لا يعرف مشاعره أصلا, لذا ستجد هذه الفتاة مشاكل وعراقيل للتواصل معه, فهو دائما متحفظ وحذر وصامت معظم الوقت لأنه خائف من أن يزعجها بمشاكله, ومستعد لأن يقدم لها شقته هدية منه فالمال لا يهمه هذا المعتوه.
لكنها إذا قررت التخلي عنه فإنه سيلصق ولن يرغب في إنهاء العلاقة وسيبكي كالأطفال مجددا وحده ويتعذب, وسيخبرها فجأة أنها تعني له كل شيء وأنه يحبها ويحب الحديث معها كل يوم خمس ست مرات لأن هذا يسعده ويشحنه بالطاقة الإيجابية, فترد عليه: ولكن لم تخبرني بهذا من قبل؟ 
لن يستطيع نسيان هذه الفتاة وسيطلب منها أن يبقيا أصدقاء حتى وإن لم يرتبطا وأن يتحدثا يوميا كما بالسابق, ولكنها سترفض طبعا.
فيدخل في حالة اكتئاب حاد بينه وبين نفسه, ولن يستطيع الخروج من حالة الاكتئاب هذه, وسيبقى يعيش على ذكراها بقية عمره حتى وإن ارتبط بغيرها فهو غراء في كل شيء. مخه لزج تعلق به عدة أشياء.

ورغم أن شخصية الغراء هذا يحب لعب دور عالم النفس على من حوله وينصت لمشاكلهم ليمد يد المساعدة لهم, إلا أنه لما يقع في مشكلة هو ذاته يجد صعوبة بالغة في مساعدة نفسه وفي الخروج من حالة الكآبة التي تطوقه.
أيها الغراء ساعد نفسك أحسن لك! لا تعلق في مشاكل الآخرين أيها الغراء.
وإذا سألته لماذا لا يطلب المساعدة, سيجيبك بأن لا أحد يفهم مشاعره وأنه وحيد في هذا العالم كأنه كائن فضائي.

شخصية الغراء تتوافق مع شخصيات: شخصية الحالم, شخصية الثرثار, شخصية الحشري, شخصية المهرج, شخصية السيكوباثي, شخصية المازوخي, شخصية التافه, شخصية المتسلط, شخصية المعقد, شخصية الروبوت, شخصية المماطل.

وأخيرا سؤال لك عزيزي القارئ.
لقد كنت أكتب وحدث أن ضغطت زر النشر دون قصد فنشر المقال ناقصا, هناك الكثير لأقوله ولأنقحه لكن بما أنه نشر من تلقاء نفسه لابأس, لقد نجوت مني يا INFJ, لست سيء الحظ كما تدعي.

التعليقات

  1. غير معرف10/23/2016 12:13:00 ص

    معلش، هههه استمر مبدع أخي منتظرين الديكتاتور الهمجى 😂 entj

    ردحذف
    الردود
    1. فعلا تلك الشخصية بالذات تثير غضبي ةههههههههههه

      حذف
    2. هل تعرف شخصاً منهم جربهم لن نتدم هم ليسو مثل ما تم وصفهم أبداً مقال واحد لا يمثل كل infj ألا تظن ذلك

      حذف
  2. عمي شخصيته infj ;:وزوجته ايضا لكنهما على القيض تماما......فهو ديكتاتوري في الحوار ويفرض عليك اراءه دائما هو المحق ويجب ان يكون تحليله النفسي لك ينطبق عليك رغما عنك واحيانا يتمسك برأيه ولا يعطي حتى ادلة او يتجاهلها اذا قدمتها
    لكن زوجته واسعة الخاطر صبور متقبلة للأخر رغم انهم نفس النمط
    الامس كنت اشكي لها فجاء مدخلا انفه في الموضوع ..مارايك ان توسعي دائرة النقاش قد استطيع المساعدة ...بالله عليك لا اريد مساعدتك الدكتاتورية تبا انه حديث نساء...

    ردحذف
    الردود
    1. للأمانة لا أعرف شخصا INFJ, لا أظن أنني قابلت شخصا INFJ ولا INTJ.
      الله أعلم, لست مهتما بنمط شخصية المحيطين بي كثيرا, لا أعرف نمط شخصية أفراد أسرتي, ربما أحدهم INFJ وأنا لا أدري هههه
      لكن غريب كيف أن عمك يفرض وجهة نظره النفسية عليك لقد كانت مزحة مني فقط ههههههه هذا غريب فعلا.

      حذف
    2. بالفعل هو غريب ومتعب.....اعتقد الامر يتعلق بأشخاص معينين وليس بالنمط بالضبط
      في الحقيقة حتى انا احكم احيانا على الناس من حولي

      حذف
  3. يا الهي، هذا مضحك للغاية.
    رائع ��

    ردحذف
    الردود
    1. ههههه أنا سعيد أنه أضحكك.
      جرعة السخرية فيه ناقصة لقد نشرته قبل التنقيح.

      حذف
    2. ههههههههه مجرم انت المال لايهمه هذا المعتوه والله اني معتوه صدق أكون صريح معك بصفتي infj بس مقالك صراحه عنinfj ساخر ولاذع أحيانا وصادق أحيانا أخرى وكاذب أحيانا أخرى كذلك

      حذف
  4. لابد أن تنقح المقالات ... أعجبتني الصورة الأخيرة,,,

    ردحذف
  5. كيف كتبت مقالين عن intj و infj رغم عدم تعاملك معهم في الواقع

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا محمود :)
      شكرا على اهتمامك.
      أناأكتب مقالات ساخرة فقط وغير واقعية وغير موضوعية, لا أدعي أن ما أكتبه حقيقي, أو تحليلي.

      حذف
  6. أنا infj وأرى أنك محق .. كنت أتسأل كثيرا وأنا أقرا سطورك , هل كنت هكذا فعلا ؟ أنزعجت ولكن سأحاول أن أتخطى السلبيه بداخلي.
    شكرا لك بأنتظار المزيد .

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك Ameerh Moog :)
      شكرا لك على تعليقك ومتابعتك
      سعيد جدا بأول تعليق من INFJ على المقال.

      حذف
  7. أحد أصدقائي infj .. وبالفعل أغلب هذه الصفات تنطبق عليه .. وفقك الله

    ردحذف
    الردود
    1. بارك الله فيك, وفقك الله أيضا.

      حذف
  8. لا يمت الى الواقع بصله ؟ لكنه واقعي بزياده ما شاء الله عليك ، 😂ارسلة جزيئة " مسوية فيها قارئة المشاعر" اللي وافق فيها بعض من صديقاتي وبقوه ههههه 💔
    الخلاصة: ما شاء الله عليك، صح كانت بدايتي مع هالمقال احد حسابات INFJ نشروها لكن رحت اقرأ مقالاتك واحد ورى الثاني واسلوبك جميل جداً ممتع الى اقصى حد ما ان انتهي من مقال حتى اقرأ اللي بعدو ♡♡

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك KM h :)
      سعيد أن المقالات أعجبتك.
      أتمنى أن أبقى عند حسن الظن.

      حذف
  9. هل كانت كتابتك للمقالات التي عن INFJ و INTJ بناء على متابعتك لأشخاص من هذين النمطين في مواقع التواصل؟ ��

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا dosa Dosa :)
      أنا لا أتابع أحدا لا أعرفه بمواقع التواصل الاجتماعي, كما أنه لا يمكنني أن أحكم على أحد لا أعرفه بناء عليها, فصديقي ESFJ يكتب خواطر وشعرا قد يعتقد من لا يعرفه أنه شخص انطوائي ومتكبر في حين هو شخص انبساطي ومرح ومتواضع لأبعد الحدود, أيضا لي صديق آخر مصاب بمرض الاكتئاب وكل منشوراته تسلية وضحك قد يعتقد الآخرون أنه يطير فرحا.
      لقد كان المقال بناء على ما قرأته من كتب النظرية الأصل ليونغ, وفيه شرح مفصل لكل وظيفة, الكتب متوفرة على الانترنت, أيضا على المواقع التي تقدم نصائح لتطوير كل نمط, مثلا وجدت نصائح لINTJ عن كيفية إجراء مقابلة عمل, فكانت النصائح تقول أنه يجب أن لا تنزعج من الأسئلة الشخصية بالمقابلة وأن ترد على السؤال حتى وإن بدا لك غير منطقي, فحولت ذلك لمقابلة ساخرة لشخص لا يريد أن يرد على الأسئلة الشخصية مطلقا ويستخف بالأسئلة.
      وهكذا...

      حذف
  10. بداية شعرتُ بعدمِ الرضى وأنا أقرأ ، ثم في السيارة فكرت في كلامك .. وأخيرا في اليوم التالي إنفجرت ضحكاً
    -سأتخلى عنك لأني لا أستطيع ان أتركك - قتلتني ههههههههههههه
    الشيء الذي شعرتُ بأنه يشبهني هو " وإذا سألته لماذا لا يطلب المساعدة, سيجيبك بأن لا أحد يفهم مشاعره وأنه وحيد في هذا العالم كأنه كائن فضائي " دقة الجملة مدهشة على الرغم من أن المقالة ساخرة

    بعد التفكير وصفك مدهش حقا لنا .. استمتعت بقرائة المقالة وأنتظر أشقائنا الواقعيين INTJ

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك صديقي سعيد أن المقال أضحكك :)
      لقد كتبت عن INTJ تحت مسمى شخصية السيكوباثي.
      طبعا كله مزاح هههه

      حذف
  11. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  12. نصف كلامك صحيح والنصف الاخر مبالغ فيه ! جزء ان ال infj اذا احبو شخص سيستمرون بمحادثته لست وعشر سنوات دون ملل وإن قرر هذا الشخص تركهم فسيتوسلون لبقائه !! هذا الشيء خاطئ تماناً بصفتي منتمي لشخصية ال INFJ ! قد وقعت في حب اشخاص من قبل ، وكانو اكثر اشخاص ابتعدت عنهم واستصعبت القاء السلام عليهم حتى ! وان حدث وابدو لي شيء طفيف من عدم الاهتمام او الرغبة بالانفصال ساختفي من جانبهم تماما . ولا اعتقد بانني ساتمكن من الاستمرار بعلاقة وتبقى حقا بشكل سليم لاكثر من سنه ! لان شكي وحساسيتي وشعوري بالذنب ومقاييسي العالية ستنهيها ، كرهت حقا وصفك لبعض صفاتنا الحسنة كالشعور بالاخرين ومحاولتنا لمساعدتهم بطريقة سيئة ، اعلم انه مقال للسخرية لكن بالنسبة لي ك INFJ لا اعتقد بانني ساجد الوقت لكتابة مقال ساخر كهذا ، لكن هناك بعض الاشياء الواقعيه تماما كمحاولتنا لمساعدة الطلاب ومنحهم الطاقه الايجابيه ودعمهم وفي نهاية السنة الدراسية سنقوم بتغيير رقم هاتفنا ونقطت علاقتنا بهم تماما ، او بكائنا في دورة المياه بسبب تالمنا لرايتنا زميل *قد لا نعرفه حتى* تعرض للاهانه وتألمنا بدلاً منه وبعدها نتضاهر تماما باننا متعاطفون معه بشكل طبيعي فقط كلاخرين . باختصار ان كان هذا المقال لو كانت فكرته *نقد بناء* لكان افضل بككثير من مقال مبني على *السخرية* بسبب ان اغلب الكلام واقعي نسبياً . وشكراً

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك رحاب شكرا على تعليقك وملاحظاتك
      المدونة ككل ساخرة, لا أنتقد أحدا لأنني لست مؤهلا أصلا لانتقاد أحد, هذه مقالات ساخرة فقط لن تنطبق عليك أنت كشخص لكن ربما تنطبق على شخص آخر لأن البشر أنواع وأشكال هناك المجرمون وهناك القتلة وهناك الولاة الصالحون والحساسون والبكاؤون والقساة المتعجرفون وهذا لا علاقة له بنمط الشخصية بل بالشخص ذاته من الممكن أن نجد INFJ مجرما لا يرحم ولا يذرف دمعة واحدة في حياته, وآخر رحيما حساسا يبكي كل دقيقة. الأمر مرتبط بالشخص بحد ذاته وليس بالنمط.

      حذف
  13. اقرأ واضحك بس ، اتقبلتها بسعة صدر وبس بقول داخل نفسي منجججد 😂🤓، اغلبها ينطبق علي وعلى تفكييري ، انت رهيب .

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا SD 18 :)
      أحييك على سعة صدرك.
      شكرا على تعليقك

      حذف
  14. حسبي الله عليك💔
    شرشحتنا😂😂😂😂😂😂

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك :)
      شكرا على الروح الرياضية ههههه

      حذف
    2. إذا كنت كinfjسأندم على شي فسأندم على طيبتي وتعاطفي مع الآخرين

      حذف
  15. جميل جدًا وينطبق على بعض INFJ اللي حولي xD
    ننتظر مقالاتك عن ENTJ-ESTP-ENFJ بشغف شديييد

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا هند :)
      شكرا على المتابعة, أنا أحضر لENTJ إن شاء الله هههه

      حذف
    2. أهلا بك أيها الرفيق عبد الرحمن.
      لا عاش الذي يظلمك.
      هذه مجرد كوميديا لقد كتبت مقالات ساخرة عن كل الشخصيات.

      حذف
  16. أضيف لك أنه يحب أن يهيمن ويسيطر على من حوله ويقرر لهم حياتهم، لدي واحد منهم مقرب جدًا ولا أطيق تدخلاته هذه.

    ردحذف
    الردود
    1. هههههههه حقا؟
      أنا لا أعرف شخصا كذلك

      حذف
    2. كلامك غلط .
      فقط للناس المهمة عندي زي اختي او اخوي ممكن اساعدهم وممكن اتحمس واتدخل بشؤون حياتهم احياناً لكن بنية المساعدة ..

      ف مو اي احد نتدخل فيه الله يحفظك .

      حذف
  17. ملااااحظظةةةة هتلر النمط حقة intj وننتظر كتباتك عن نمط البطل ENFP 😭😫😂😂😂

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا شوق لقد كتبت عن البطل هنا هههههه
      www.waqi3.com/2016/09/enfp.html
      لم يُشر أحد من المهتمين بالأنماط على أن هتلر INTJ بالعكس فكيرسي صنفه INFP ويونغ قال عن هتلر شخص ودود وخجول في معاملاته مع من حوله.

      حذف
  18. ههههههههههههههههههههههههههه ضحكتني
    أنا infj وكل اللي كتبته صح 100%

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك :)
      ههههه سعيد أن المقال أضحكك.

      حذف
  19. صراحةً مدري وانا اقرأ حسيت عندي تبلد مشاعر وما ضحكت أبدًا حسيت الموضوع جاد، عكس لما قرأت عن الحالم كنت بس اضحك واضح التناقض. بس عادي حسيت بالانتماء ان في ناس يسوون كذا زيي، شكلي infj.

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا Ray yun :)
      سعيد بقراءة تعليقاتك في مواضيع شتى.

      حذف
  20. انا INFJ الصراحة مافي جزء بالموضوع الا وضحكت عليه اضحك الله سنك .. من جهة ثانية بغض النظر عن ان الموضوع مزح ولكن خلاني اشوف حقيقة الامور من ابعاد مختلفة فأستمر يا مبدع ؛)

    ردحذف
  21. انا
    infj المقال جميل. فيه شيء من الصحة وشيء من المبالغة لكنك ابدعت الصراحة. ضحكت والله

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك lamu ksa :)
      شكرا على القراءة والتعليق

      حذف
  22. اتسائل لماذا مقالاتك صحيحة المعلومات 90بالمئة او اكثر ولكنك تنكر وتقول انها خيالية ؟ هههه اعتقد انك تقرأ كثيرا عن هذه الشخصيات وتتعمق في كل حالتها وتستنتج اشياء من واقعك او تركز على نقاط القوة والضعف المذكورة على النت شكرا على المقال اعجبني جدااا

    ردحذف
  23. احس انك نوعا ما بالغت بهالوصف الي فوق....
    بالغت بشكل كبير.

    ردحذف
  24. هو صحيح ان الinfj ممكن يكونون هيج بس هالشي ما يعني ان كلهم هيج.
    ومدري ليش لمن شخص يشوف infj مزعج يتوقع بسرعه ان كلهم نفسه
    صح الاشخاص تملك نفس النمط ولكنها لابد تكون مختلفة ومنهم يستخدمون صفاتهم بشكل ايجابي منهم بشكل سلبي..
    وووصحيح مدري ماحسيت الموضوع يضحك مع اني اضحك ع كلشي ☹️😂

    ردحذف
  25. هههه بطريقة غريبة هذا المقال صادق جدا انا infg شعرت بأنك تتحدث عني حقا تحليلك للشخصيات رائع بالرغم من انك لاتؤمن بها وشكرا لك

    ردحذف
    الردود
    1. من أنت أقسم بالله أثرت فضولي
      تفصيص... خصوصا الجزء الأخير
      زوجتي قبل لا أطلقها قلت لها خلينا نكون أصدقاء..
      ويوم طلقتها بصعوبه نسيتها
      عجيب... من أنت؟

      حذف
  26. كل شي قلته صحيح...كأنك تتحدث عن كل اشخاص نمطهمinfj

    ردحذف
  27. ههههههههههههه منزعجة انا من المقال 😂😂😂 بس مع هذا كله حسيت ان شخصيتي جميلة ومميزة وصعب اي حد يقتحمني ويفهمني ❤infj

    ردحذف
  28. على العكس تماماً يبدو أنك لم تتعرف على شخص من هذه الشخصية أنا من ال infj و محاطة بصديقات منهم جميعنا لا نحب أن نكون ضمن القادة خوفاً من أن نخذل الآخرين أعد النظر و اقرأ عنا أكثر لقد كتبت كلاماً لا يتوافق أبداً مع هذه الشخصية
    أيضاً إن المحامي لا يثق بحدسه لهذه الدرجة الفظيعة .. بل هو في ذاته يسهل كسره و تحطيمه ثقته بنفسه ليست عالية

    ردحذف
  29. لا أدري ما الذي يجعلك تكرهنا هكذا لكن المحامي سمي بهذا الاسم لأنه منهمك بالدفاع عن الناس و دحر الظلم من هذا العالم و أحياناً قد ينسى نفسه .. أحلامنا واقعية نحن لا نطلب المستحيل بل العيش الهانئ السعيد وأن أحيا حول من أحب بأمان تام فقط هذا.. تجرحنى و تكسر خاطري بوصفك السيئ لي فأنا لست كما تقول

    ردحذف
  30. مقالك هذا أثبت لي حقاً أنه لا أحد يفهمنا .. نحن مخلوقات هشة جداً قابلة للكسر .. فعند كتابة مقال كامل لذمنا و السخرية منا ماذا تتوقع أن يكون موقفنا .. على كلٍ شكراً لك .. يمكنك أن ترى العالم بالطريقة التي تريد لن أحاول إقناعك فقط عليك أن تدقق أكثر كي لا توذي أحداً .. عن أي دكتاتور تتحدث عني أنا أنا لا أقبل أن أكون قائدة أصلاً فكيف أتسلط على الناس .. قد أتنازل عن حقي فقط كي لا يحزن أحد

    ردحذف
  31. و بما أنك تعلم أن هذا المقال الذي أرهقت نفسك في كتابته خاطئ منذ البداية لدرجة أنك كتبت ملاحظة تقول بأنه لا يمت للواقع بصلة فلماذا تكمل وتتعب نفسك بكتابته و تضيع و قتك و وقتنا بقراءة أشياء خاطئة منذ البداية .. بل نبهت أيضاً أنه مجرد سخرية منذ متى أصبحت السخرية من شخصية أحدهم لعبة مسلية و ممتعة !!؟؟ .. تحيرني تصرفات الناس في هذا العالم لأبعد الحدود

    ردحذف
    الردود
    1. لأنك infj وغراء بامتياز

      حذف
    2. على الأقل قم بإختيار رد مناسب للموقف!!..إذا لم يكن لديك شيء مهم لتقوله فالأفضل أن تريحني من قراءة كلامك الفارغ!!..

      حذف
  32. هههههه أحييك الأخ جواد على المقال الرائع...على الرغم من الحساسية الزائدة للبعض و التعامل الشخصي معه...لا عليكم خففوا و هونوا الأمر عن أنفسكم فالرجل لا يقصدكم بأشخاصكم و ذواتكم الحقيقية البتة...بالفعل و من واقع كوني مستشار ذكر فلدي هذا الميل للسيطرة على ما حولي و دائما ما ألعب دور القائد و المسؤول في البيت،العمل،و حتى مع الأصدقاء في الشارع..و أي مكان أتواجد به، و في حقيقة الأمر أستمتع بفرض ذاتي لخلق النظام حسب ما أراه صائبا استنادا للقيم الإجتماعية و بالخصوص العدالة و المساواة...أنا مجنون سيطرة إن صح التعبير

    ردحذف