ما الفرق بين الاكتئاب والحزن؟ هل الاكتئاب مرض؟ (الجزء الأول)

أولا أود أن أشكر لمى بعثت لي رسالة ببريد غير صالح لم يمكنني من الرد عليها لذا أشكرها هاهنا! فقد طلبت مني الاستمرار بالكتابة لأنها تقرأ مدونتي منذ أن كانت بالمرحلة المتوسطة وهي الآن بالجامعة, وإنه لمن دواعي سروري أن أكون جزء من طفولة شخص ما!

ودخولا بصلب الموضوع  فإنه حسب اعتقادي لا يوجد مرض آخر يحظى بهذا الكم الهائل من الإنكار وسوء التقدير وخلط المفاهيم كما الاكتئاب, يعد الاكتئاب الاضطراب النفسي رقم واحد عالميا. يؤدي بنسبة كبيرة من المصابين به للانتحار أكثر من أي اضطراب نفسي آخر, ولكي نستطيع المقارنة بين الاكتئاب والحزن لابد من تفسير كيف يعمل الدماغ, لذا سنتناول في هذا الموضوع كيفية عمل الدماغ وبالجزء الثاني سنتطرق بإذن الله لكيف يحدث الاكتئاب.

الدماغ العضو المعقد: 

يعتبر الدماغ مركز عملياتنا قاطبة, يتحكم الدماغ بكل أعضاء الجسم, وكل الحركات والسكنات والأفكار والمشاعر...إلا أنه مازال عصيا عن الفهم, فالعلم لم يكتشف إلا القدر اليسير بشأن عمل الدماغ, ويمكن تقسيمه لثلاثة أجزاء كبرى جزء خاص بالتحكم بالجسد وأساسيات البقاء (يوجد لدى الحيوانات بما في ذلك الزواحف), وجزء خاص بالعواطف (يوجد فقط لدى الثديات) وآخر بالتحليل والمنطق ( يوجد لدى البشر).

يدعى الجزء العاطفي من الدماغ بالجهاز الحوفي وهو مجموعة من الهياكل تلعب دورا مهما في التنظيم العاطفي والاستجابة اللاإرادية للمنبهات الحسية, وهو يتكون من عدة أجزاء منها: المهاد, واللوزة, والحصين, ومنطقة ما تحت المهاد...

الفرق بين الاكتئاب والحزن

- المهاد:
يدعى بوابة الدماغ  فهو مركز تجميع المعلومات الحسية (البصرية والسمعية واللمسية) ويقوم بتمريرها لمناطق الدماغ الأخرى بما في ذلك اللوزة... يمكن القول أنه يعمل كمحول, كما أنه مسؤول على التحكم بالوعي والنوم.

- اللوزة: تقوم اللوزة بتلقي المعلومات الحسية التي يمررها لها المهاد لتعمل على الاستجابة العاطفية المناسبة, فهي مسؤولة على الحزن والخوف والغضب والقلق, حيث أن تجربة صعقها بالكهرباء حفزت كل هذه العواطف. وهي المسؤولة عن استجابة الفرار أو القتال بالمواقف الخطرة أو المغضبة, تعرّض اللوزة للتلف قد يؤدي بالإنسان لفقدان عواطف عدة منها الخوف فتراه مغامرا بحياته ومعرضا نفسه للمخاطر, كما أنه لا يتعلم مطلقا من المصائب التي يتعرض لها, إذ تلعب اللوزة دورا في تكوين الذاكرة فالإنسان لا يتعلم من المواقف المختلفة إلا إن رافقتها عواطف.

تتلقى اللوزة أيضا المعلومات باستمرار من بقية أجزاء الدماغ, فعندما يتذكر الإنسان موقفا مغضبا حزينا أو مخيفا...فإن اللوزة تبدأ بالنشاط والاستجابة العاطفية المناسبة للذكريات.

- الحصين: الجزء المسؤول عن تخزين الذكريات وتحويل الذاكرة قصيرة المدى إلى ذاكرة طويلة المدى, ويؤثر الحصين أيضا على اللوزة, فإذا حدث وطاردك كلب مسعور بصغرك فإنه كلما تذكرته سينتابك القلق, وكلما مررت قرب كلاب ضالة تذكرت الخطر الداهم,  إذ عند استرجاع الذكريات المخزونة ستسترجعها رفقة العاطفة المناسبة من اللوزة.

تعرض الحصين للتلف يفقد الإنسان القدرة على تحويل الذاكرة القصيرة للذاكرة الطويلة, فيبقى محتفظا بذكرياته قبل تلف الحصين ولكنه لا يستطيع تذكر الأحداث الجديدة التي يواجهها, ستُنسى له بعد خمس دقائق, فقد يمر قرب كلاب أليفة لطيفة فيشعر بالخوف بفضل اللوزة ولكنه لا يستطيع أن يفسر سبب شعوره هذا.

- ماتحت المهاد (الوطاء): يلعب ما تحت المهاد دورًا مهمًا في تنظيم مختلف الوظائف في الجسم, يحافظ الوطاء على توازن الجسم, فهو يتدخل في تنظيم درجة الحرارة، ودورة النوم والاستيقاظ, والدافع الجنسي, والشهية, والشبع... أما بخصوص العواطف فيمكن القول أنه ينفذ أوامر اللوزة, فهو يتحكم بالجهاز العصبي اللاإرادي وبالتالي فهو مسؤول عن زيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم إذا بدأت استجابة القتال أو الفرار من قبل اللوزة, وذلك بتحكمه في نظام الغدد الصماء (إفراز الهرمونات كالأدرينالين والنورأدرينالين للقتال أو الهرب).

- قشرة الفص الجبهي: تقع قشرة الفص الجبهي في مقدمة الدماغ. ليست من ضمن الجهاز الحوفي وهي ما يميز الإنسان عن بقية الحيوان, إذ تخضع لقدر كبير من التطور منذ الولادة. تتولى الوظائف التنفيذية مثل التمييز بين الأفكار المتضاربة والتنبؤ بالنتائج واتخاذ القرارات... وما إلى ذلك. علاوة على هذا فإن قشرة الفص الجبهي مصدر شخصية الفرد وأهدافه وقيمه, مما يجعلها أساسية في شعور الشخص بذاته. وفي السياق العاطفي, فإن قشرة الفص الجبهي مسؤولة عن التحكم في السلوك العاطفي, فالشخص الذي لم تعد قشرة الفص الجبهي تعمل لديه غالبًا ما يواجه صعوبة في التحكم في عواطفه  وخصوصا الغضب والعدوانية.

والآن دعنا نعطي مثالا يجمع كل أجزاء الدماغ هذه:

الفرق بين الاكتئاب والحزب

لنفترض أنه سبق وطاردك كلب مسعور بصغرك, والآن بعد أن كبرت كنت تسير في أحد الأزقة وسمعت نباح كلب مربوط بشجرة, نباح الكلب ستلتقطه أذنك وتذهب المعلومة الحسية للمهاد وسيقوم المهاد بتحويل هذه المعلومة الحسية للوزة التي وباتصالها مع الحصين ستستعيد ذكريات مطاردة كلب لك بصغرك بكل ما حملته التجربة من خوف ورعب, لتبدأ استجابة الفرار أو القتال. يحفز ما تحت المهاد الغدد لإفراز الأدرينالين والنور أدرينالين... فترتفع دقات قلبك ويرتفع السكر بدمك وتصير قادرا على الهرب والركض كعداء.

إلى هنا نحن نشترك مع بقية الثديات في كل هذه المراحل ولكن ما يميزك كإنسان هو قشرة الفص الجبهي التي ستلتقط أيضا كل هذه المعلومات وتحلل الموقف وتقرر أن خوفك بلا أي مبرر إذ أن الكلب مربوط وغير مسعور وأن الحادث الذي حصل لك بصغرك هو سبب مشاعر الخوف التي تعتريك, وستتنفس بعمق وتمضي في طريقك.

كل هذا السيناريو يحدث في رمشة عين.

النواقل العصبية:

الاكتئاب والحزن

كيف تتواصل أجزاء الدماغ المختلفة فيما بينها؟ تفعل ذلك عن طريق إشارات كهربائية تمر على امتداد الخلية العصبية تؤدي لإفراز مواد كميائية في منطقة السينابس تدعى نواقل عصبية وهي تختلف باختلاف مهامها, ويوجد بجسد الإنسان العشرات من أنواع النواقل العصبية ويُرجح أن هناك الكثير لم يكتشف بعد, سنذكر هنا أمثلة ترتبط بموضوعنا:

الفرق بين الاكتئاب والحزن

- الدوبامين:
ناقل عصبي ضروري للحركة نقصه يؤدي للشلل الارتعاشي باركنسون, مهم في نظام المكافأة بالدماغ بمعنى أنه مسؤول في الشعور بالسعادة والرضا عند القيام بنشاط ما مفرح, ويلعب دورا مهما في الشعور بالتحفيز وفي كيفية إدراك الواقع ويعزز السلوك الاندفاعي, كما يشارك في الذاكرة قصيرة المدى...

- السيروتونين: يساعد في تنظيم المزاج والقلق والشهية والرغبة الجنسية ويلعب دورا مهما في تنظيم النوم, ويقوم بتثبيط الألم وعكس الدوبامين يعمل على كبح السلوك الاندفاعي, كما أنه مهم في صحة الجهاز الهضمي, والعظام...

- النورأدرينالين: لديه مهام لا تختلف كثيرا عن هرمون الادرينالين يلعب دورا في تجهيز الجسم عند الشعور بالخوف والقلق والغضب (الفرار أو القتال) إذ يرفع من ضغط الدم ودقات القلب ومستوى السكر بالدم (وقود الجسم)...

 

سنتحدث بالجزء الثاني عن الفرق بين الحزن والاكتئاب وألية حدوث كل واحد منهما, وأظن أن بعض الصور قد بدأت تتضح لديك.

تعليقات

  1. موضوع شيق جداً ومشروح بطريقة سهلة الفهم، عن نفسي أرشحه لمختارات الفهرست.
    أتمنى أن تكتب الجزء الثاني في القريب حتى لا ننسى تفاصيل الجزء اﻷول ومصطلحاته وتعريفاته

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك أبو إياس.
      شكرا على تواجدك هنا, نعم بإذن الله سأنشر الجزء الثاني في القريب العاجل.

      حذف
  2. مقال جميل صديقي. وأعتقد أن نظرية الشخصنة بحاجة إلى كم مقال لأنها نجحت نجاحًا ساحقًا.

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك صديقي العزيز.
      صراحة أنا في حيرة من أمري لماذا نجحت مقالات تافهة كتلك, ربما أعود لها من حين لآخر.

      حذف
  3. في إنتظار الجزء الثاني، إستمر!
    أصبحت مهتما بعلم الأعصاب و النفس بفضل مقالاتك.

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك!
      سرني ردك كثيرا, أتمنى أن أبقى عند حسن ظنك.

      حذف
  4. لمى ليست وحدها :)، شكرًا جزيلاً على المحتوى الرائع

    ردحذف