الاضطراب الوجداني ثنائي القطب ما هو؟

8
 اللوحة للفنان البلجيكي السريالي رينيه ماغريت

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب مرض نفسي مزمن لا هو بنمط شخصية ولا نمط مزاجي بل مرض كأي مرض آخر قد يصيب أي شخص بغض النظر عن ظروفه الاجتماعية ومرحلته العمرية, كالسكري وضغط الدم.

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب يكاد يكون مرضا مجهولا بأواسط المجتمعات العربية رغم أنه جد منتشر, تحوم حوله الخرافات والمغالطات مثل اعتباره مرضا يصيب العلماء والفنانين أكثر من غيرهم كما جاء بويكيبيديا العربية (الجملة التي أصابتني في مقتل) وبالمناسبة ليس كل ما يُكتب بويكيبيديا النسخة العربية يُعتدّ به, لابد من الاطلاع على مصادر الاستشهاد لمعرفة ما إذا كان المحرر قد اعتمد على مصدر موثوق أم لا.

إذن ما هو الاضطراب الوجداني ثنائي القطب؟
هو خلل بكيمياء الدماغ يجعل المريض يدخل نوبات من المزاج العالي جدا "الهوس" والمزاج المنخفض جدا "الاكتئاب",  يصيب المرض الشخص في أي مرحلة عمرية, فهو قد يُشخص لدى الأطفال والمراهقين والبالغين لكنه في العموم يظهر بسن جد مبكرة كبقية الاضطرابات النفسية ابتداء من سن المراهقة أو بدايات الشباب, وكثيرا ما يتم خلط أعراضه مع أمراض واضطرابات أخرى كالفصام واضطرابات الاكتئاب أو اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أو اضطرابات الشخصية.

تلعب الجينات الدور المحوري للاصابة بالمرض إذ لابد للشخص أن يكون حاملا للمورّثة المُمرضة كي يُصاب بالاضطراب ولا يعني هذا أن كل حامل للجين سيُصاب بالاضطراب...كما قد تلعب الظروف البيئية والصدمات النفسية دورا في ظهور أعراض المرض لدى حاملي المورثة الممرضة.

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب أنواع وتكون هناك صعوبة بالتشخيص بسبب عدم مرافقة الأعراض للشخص طول الوقت, فالأعراض تأتي وتذهب على شكل نوبات قد تمتد من أسبوع واحد إلى عدة أشهر ليعود الشخص لحالته الطبيعية عكس اضطراب الفصام والاكتئاب وقد لا تأتي النوبة الموالية إلا بعد مرور سنوات يعيش خلالها الشخص حياة طبيعية...فاضطراب ثنائي القطب لا يرافق المريض طول الوقت بل يأتي على شكل نوبات.
كما أن نسبة الانتحارات في أواسط مرضى ثنائي القطب مرتفعة جدا بسبب طبيعة المرض التي تأتي وتذهب والتي قد تدمر حياة الفرد ويكون انتحار المريض أحيانا غير متوقع لأفراد أسرته وأصدقائه الذين يتفاجؤون كيف لشخص كان مرحا بشكل غير معقول يقدم على الانتحار هكذا؟
1- الاضطراب الوجداني ثنائي القطب النوع الأول:
يتم تشخيص المريض على أنه يعاني من ثنائي القطب النوع الأول إن أصيب بنوبة هوس دامت أسبوعا واحدا على الأقل, وقد تمتد أكثر من ذلك قبل أن يعود لحالته الطبيعية, ومن أعراض نوبة الهوس التالي:
- الشعور بالسعادة والنشوة دون سبب.
- النشاط الزائد وعدم الحاجة للنوم حيث قد ينام الشخص في حالة الهوس لثلاث ساعات فقط.
- الشعور بسرعة تدفق المعلومات للذهن وقد يؤدي هذا بالشخص للتحدث بسرعة في مواضيع شتى ويقفز من موضوع لآخر دون توقف.
- الشعور بالطاقة الجنسية وقد تقوده لممارسات جنسية غير شرعية وأحيانا خطرة.
- الشعور الزائد بالثقة بالنفس والمغامرة مما يجعل الشخص يبذر أمواله وثروته في مشاريع شتى دون تخطيط أو يقدم على أفعال خطرة.
- قد يصير الشخص طيبا زيادة عن اللزوم على غير عادته ويساعد الناس بشكل غير معقول كأن يبيع مثلا مجوهرات زوجته ليساعد شخصا لا يعرفه.
- بالعكس قد يصير شخصا عدوانيا ويختبر أعراضا عصبية تجعله يشاجر الناس دون سبب.
- قد يتعاطى الشخص للمخدرات أو الكحول وقد يسوق السيارة بسرعة جنونية أو استعراضية.
- يتورط كثير من المرضى في قضايا جنح ويتم اعتقالهم لأسباب من قبيل السياقة في حالة سكر أو تعاطي المخدرات أو المشاجرات أو غيرها من الأفعال.
- قد يختبر المريض في حالة الهوس أعراض اضطرابات القلق.
- في بعض الحالات قد يصاب المهووس بأعراض ذهانية كأن يعتقد أنه خارق للعادة أو أنه نبي أو شخصية مشهورة "جنون العظمة" أو الشعور على أن هناك شخصا يراقبه...مما يجعل التشخيص الخاطئ على أنه مصاب بالفصام وارد جدا.

هذه الأعراض تتراوح في حالة الهوس من شخص لآخر وليس بالضرورة أن يختبر المريض كل هذه الأعراض مجتمعة, لكنها كما ترى أعراض مدمرة لحياة الشخص الاجتماعية والمهنية لذا فإنه في كثير من حالات الهوس الشديدة يتم احتجاز المريض بالمستشفى كي لا يؤدي نفسه وأسرته بتصرفاته.
وعندما تذهب عنه نوبة الهوس فإن المريض يشعر بالخجل والعار من أفعاله وكثيرا ما يحدث وينسى أفعاله ولا يستطيع تذكر تفاصيل ما قام به وهو في حالة هوس, ولهذا السبب فإن نوبة الهوس تعد أخطر من نوبة الاكتئاب.

قد يصاب مريض ثنائي القطب النوع الأول بنوبة اكتئاب أيضا في وقت لاحق وقد لا يصاب بها أبدا.

2- الاضطراب الوجداني ثنائي القطب النوع الثاني:
يتم تشخيص الفرد على أنه مصاب بثنائي القطب النوع الثاني إن أصيب بنوبة اكتئاب كبرى واحدة أرفقتها نوبة هوس خفيفة.
عكس النوع الأول الذي يتمحور حول الهوس فإن النوع الثاني يتمحور حول الاكتئاب, وكثيرا ما يتم خلطه مع اضطراب الاكتئاب إلا أن الفارق بينهما أن اضطراب الاكتئاب تابث لا يزول من تلقاء نفسه عكس ثنائي القطب النوع الثاني الذي يأتي الاكتئاب على شكل نوبة تدوم أسابيع أو أشهر لتذهب من تلقاء نفسها ويعود الشخص لحياته الطبيعية ثم يختبر نوبة هوس خفيفة في وقت لاحق.

أعراض نوبة الاكتئاب هي كالتالي:
- مزاج مكتئب طول اليوم يلاحظه الشخص أو أفراد الأسرة والأصدقاء وهو يبرز لدى المراهقين والأطفال على شكل نزق وعصبية.
- عدم الشعور بالاهتمام أو الاستمتاع بجل الأنشطة التي كان يمارسها الشخص من هوايات أو رياضات.
- اكتساب للوزن أو العكس فقدان للوزن بشكل جد واضح نتيجة اضطرابات بالأكل من فقدان للشهية أو العكس تناول مفرط للطعام.
- الأرق أو النوم كثيرا, إذ قد يجد الشخص صعوبة في النوم أو العكس ينام ساعات أكثر من المعتاد.
- الهياج النفسي أي أن يشعر الشخص بالرغبة الملحة في التحرك وعدم القدرة على الاسترخاء والبقاء في مكان واحد أو العكس التخلف النفسي أي التحرك ببطء شديد والهدوء وثقل باللسان أثناء التحدث فيبدو الشخص يتحدث ببطء.
- الشعور بالتعب والوهن وفقدان الطاقة تقريبا كل يوم.
- الشعور بانعدام الثقة بالنفس والفشل والشعور بالذنب تقريبا كل يوم.
- فقدان القدرة على التركيز أو اتخاذ القرارات البسيطة تقريبا كل يوم.
- التفكير المتكرر بالموت.

وليس من الضروري أن يختبر المريض كل هذه الأعراض مجتمعة فقد يختبر بعضها فقط وهي تكفي للتشخيص من طرف المختص.
وفي بعض الأحيان قد يصاب المريض بأعراض ذهانية تماما كمصابي الاكتئاب الرئيسي من قبيل الجامود أو الاعتقاد أنه شخص بلا قيمة أو أنه جثة أو سماع أصوات تقول له أنه يجب أن يموت أو غيرها من الأعراض الذهانية التي تصُب في خانة الاكتئاب والتي تختلف عن تلك التي يختبرها مصاب الهوس.

بالإضافة لنوبة الاكتئاب قد يصاب الشخص مريض ثنائي القطب النوع الثاني بنوبة هوس خفيفة بعد أشهر من نوبة الاكتئاب وأعراضها أخف وطأة عن تلك التي يعاني منها مريض ثنائي القطب النوع الأول فهي لا تعيق حياته ويستطيع الشخص في نوبة الهوس الخفيفة العمل واستئناف حياته الأسرية بشكل طبيعي لكن تبقى شخصيته متغيرة في أعين المحيطين به وتتمثل أعراض نوبة الهوس الخفيف في التالي:
-  الشعور بالسعادة والنشوة وحب مساعدة الآخرين.
- النشاط الزائد وعدم الحاجة للنوم.
- الشعور بسرعة تدفق المعلومات للذهن وقد يؤدي هذا بالشخص للتحدث بسرعة في مواضيع شتى ويقفز من موضوع لآخر دون توقف.

3- الاضطراب الوجداني ثنائي القطب المختلط:
هو ليس نوعا منفصلا من أنواع الاضطراب ثنائي القطب ولكن المريض قد يختبر أعراض الهوس والاكتئاب في آن واحد ويمكنك أن تتخيل كيف ستكون حالة هذا الشخص النفسية.
يكون المريض غير قادر هو ذات نفسه عن فهم أعراضه وقد تكون الأفكار الانتحارية قوية جدا لديه لذا يتطلب الأمر تقديم المساعدة الفورية للمريض من طرف أفراد أسرته.

4- اضطراب المزاج الدوري:
 هو حالة نفسية يتراوح فيها الشخص بين الهوس الخفيف وتعكر المزاج لكن بشكل جد مخفف وغير مؤثر على الحياة وقد لا يحتاج الأمر لتلقي علاجات دوائية.

ثنائي القطب مرض مزمن يرافق الشخص حياته كاملة ولا علاج له إلا بتناول الأدوية المتبثة للمزاج ومضادات الاكتئاب والذهان حسب وصفة الطبيب وحسب حالة كل شخص على حدة, تناول الأدوية بشكل مستمر يجعل الشخص يعيش حياة طبيعية وقد لا يعاني من النوبات أبدا بفضلها أو يختبرها بشكل غير حاد معيق للحياة.

ثنائي القطب والإبداع:
كنت قد أشرت إلى أن مقولة أن المرض يكثر في أوساط العلماء والفنانين مقولة خاطئة, فلماذا يرتبط المرض بالابداع؟
في واقع الأمر فإن المرض لن يجعلك مبدعا, أنت إن كنت لا تجيد الرسم فإن المرض لن يصنع منك رساما, وإن لم تكن عالما لن يجعلك المرض عالما.
لكن العالم والفنان إن كان يعاني من أعراض الهوس الخفيف قد يبدع أكثر في عمله بسبب الشعور بالنشاط والطاقة الهائلة التي تتولد لدى المريض في حالة الهوس الخفيف والرغبة الجامحة في القيام بعدة أعمال وتدفق الأفكار بشكل كبير.
أما الهوس الشديد كما بالنوع الأول فهو قد يعيق المريض تماما عن إتمام أي مهمة.

التعليقات

  1. شكرا لك على هذه التدوينة حول اضطراب ثنائي القطب!

    ردحذف
  2. الردود
    1. أهلا بك موزع السعادة
      أنت تغيب طويلا عنا
      سعدت برؤية تعليقك مجددا :)

      حذف
  3. كثير أمراض يربطوها بالذكاء أو الإبداع ..كمثال التوحد والفصام وأغلب الناس يعتقدو ان الذكاء والابداع مرتبط بشكل أساسي مع هذي الأمراض
    ولكن كل مافي الأمر أنهم وقعو بفخ هوليود وأفلامها ..لأن أفلام هوليود مستحيل تضع مرض بدون وضع صاحبها ذكي لأنهم يعرفون أن الناس تنجذب لهذا النوع من الأفلام
    فترسخت فكرة أن المريض النفسي ذكي ومبدع لدى الناس

    مقالة رائعة أنتظر القادم

    ردحذف
    الردود
    1. أجل الأفلام نشرت العديد من المفاهيم الخاطئة بين الناس.
      جعلت الأمراض النفسية تبدو رومانسية تارة وعنيفة وإجرامية تارة أخرى.

      حذف
  4. اعتقد اني في خطر الحالة الثانية من المرض اكثر من خمس اعراض فيني😅

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك محمد
      تقصد النوع الثاني؟
      ربما لديك تعكر بالمزاج فقط أو قلق.
      يصعب على الأطباء تشخيص ثنائي القطب.

      حذف