ما الفرق بين السحر والمرض النفسي؟

12
سأتحدث عن موضوع أراه مهما بسبب تخبط ومعاناة عدد كبير من المرضى, لست هنا لأفتي ولا لأتحدث في أمور عقائدية لأن هذا ليس هدفي, بل هدفي هو محاولة فهم بعض المشاكل الصحية المرتبطة بالسحر أو التي يعتقد أصحابها أنها مرتبطة بالسحر ومحاولة حلها.

أنواع السحرة والمشعوذين:
ممارسوا السحر والشعوذة كثر وأغلبهم من الرجال وزبائنهم من النساء, يلجأ بعض الأشخاص لامتهان السحر والشعوذة لما لها من مكاسب مالية طائلة دون أن يكون ما يمارسه سحرا حقيقة.
هناك أشخاص عاديون لا يعرفون شيئا عن السحر ولا يفقهون شيئا عنه, لكنهم يدعون امتلاكهم لقدرات سحرية كأي نصاب بالعالم يريد كسب المال, فالسحر ليس وظيفة مقننة ولا تحتاج لمزاولتها شهادة أكاديمية تتأكد من صحة قدرات حاملها السحرية وبالتالي فليس كل ممتهن للسحر بساحر فعلا, بل هو باب مفتوح لكل من هب ودب من الجشعين الذين يستغلون سذاجة وقلة إيمان بعض النسوة لما تغدقه عليهن من أموال.

أنواع السحر وعلاجه:
اطلعت على فتوى بن عثيمين رحمه الله فوجدت أنه يقسم السحر لنوعين وهذا كلامه باختصار:
"السحر ينقسم إلى قسمين :
الأول: عقد ورقى، أي قراءات وطلاسم يتوصل بها الساحر إلى الإشراك بالشياطين فيما يريد لضرر المسحور....
الثاني : أدوية وعقاقير تؤثر على بدن المسحور ، وعقله ، وإرادته ، وميله وهو ما يسمى عندهم بالعطف ، والصرف ، فيجعلون الإنسان ينعطف على زوجته أو امرأة أخرى حتى يكون كالبهيمة تقوده كما تشاء والصرف بالعكس من ذلك ، فيؤثر في بدن المسحور بإضعافه شيئاً فشيئاً حتى يهلك ، وفي تصوره بأن يتخيل الأشياء على خلاف ما هي عليه."


سنتحدث عن النوع الثاني أولا, حيث تستخدم فيه أدوية وعقاقير لا يتدخل فيها لا جن ولا عفريت ولا أي قوى خارقة وإنما هي مجرد مواد كيميائية تعمل على تسميم الضحية.
أي بشكل أوضح فإن الساحر في هذه الحالة سيمد الضحية بسموم يتناولها أو يستنشقها أو تلمس جلده ليمتصها فتؤثر على وظائف جسده.

أعراض التسمم:
المواد المستخدمة في السحر النوع الثاني -الذي ما هو إلا عملية تسميم- عديدة ولا تعد ولا تحصى فكما علمنا فباب امتهان السحر مفتوح لكل من هب ودب ويمكن لأي ساحر أن يمد الزبون بأي مواد سامة ربما هو ذاته لا يدرك فتكها لجهله بها.
في الغالب تكون سموما عصبية, Neurotoxin ذات مفعول مدمر للجهاز العصبي فتظهر على الضحية أعراض شبيهة بأعراض الاضطرابات النفسية.
يمكن للسموم العصبية أن تأخذ عدة أشكال فنجدها على هيئة معادن كالزئبق والليثيوم وكادميوم وغيرها الكثير.. أو كأعشاب وطحالب أو حشرات وحيوانات أو أي مصادر أخرى...كما يمكن للضحية أن يتسمم عن طريق تناول هذه السموم أو استنشاقها أو احتكاك الجلد بها حسب نوع السم, وقد يحدث التسمم بتعرض المصاب لجرعات صغيرة من المادة بشكل متكرر مدة طويلة من الزمن.

ومن الأعراض الشائعة التي قد تحدثها هذه السموم العصبية نذكر:
- اكتئاب وقلق واضطرابات بالنوم وكوابيس.
- تغير بالسلوك بشكل جد ملاحظ.
- سلوكات قهرية واندفاعية وأفكار وسواسية.
- مشاكل واضطرابات جنسية.
- فقدان الاتزان وفقدان القدرة على معرفة الوقت.
- تساقط الشعر في حالة التسمم ببعض أنواع المعادن مثلا...
- آلام بالعضلات وتعب مزمن.
- صداع مزمن.
- تشوش البصر.
- تشوش الذاكرة وفقدان التركيز.
- قد يحدث تخلف عقلي بسبب التلف الشديد للخلايا العصبية.
- ضيق بالتنفس وعدم انتظام بدقات القلب.

هذه فقط بعض من الأعراض التي تسببها مختلف أنواع السموم العصبية, لكل سم عصبي أعراضه الخاصة وقد تؤدي بعضها للموت المحقق في آخر المطاف.
للأسف لا يمكن للأطباء تشخيص كثير من الحالات لأن الأعراض تشبه أعراض أمراض عديدة وتحتاج لتحاليل مخبرية خاصة قد لا يخطر للطبيب أن المريض مسمم فيفسر الأمر على أنه مجرد اضطراب نفسي فلا تنفع معه الأدوية النفسية, مما يدفع بالمصاب للجوء للرقية ظنا منه أنه يعاني من سحر, خصوصا إن علم أنه فعلا مسحور, وهو وإن كان ما تعرض له يقع تحت مسمى "السحر" إلا أنه في حقيقته سم لا يمكن للرقية إخراج المعدن من جسمه, أو إحياء الخلايا العصبية التالفة بدماغه.
ليس بالضرورة أن يحدث تسمم للمصاب عن طريق سحر فقد يحدث بشكل عرضي كالتسمم بالبطاريات التي يتركها الآباء للأطفال يلهون بها والتي تحتوي على معادن سامة كالكادميوم.
لذا إن كنت تشك في تعرضك أو لأحد أفراد أسرتك لسحر من هذا النوع أو لتسمم بشكل عام فعليك إخبار شكوكك للطبيب وإن كنت تحتفظ بالمادة التي تعتقد أنها السبب كمخلفات الطعام أو عطر أو أي مادة مشكوك في أمرها, فخذها معك لتحويلها للمختبر لدى المختصين بعلم السموم لتحليلها قصد معرفة نوع السم ومن تم إيجاد الترياق والعلاج المناسبين.

أمراض نفسية أم سحر ومس؟
الآن سأعرج للنوع الأول الذي يستخدم فيه الجن, لقد اطلعت على أعراض السحر بالجن أو المس ببعض الكتب ووجدتها تشبه لحد كبير أعراض بعض الاضطرابات النفسية, ودعونا نلقي نظرة على أعراض السحر كما جيئت في كتاب "الصارم البتار في التصدي للسحرة الأشرار".
يقول الكاتب أن من أعراض سحر الجنون هي كالتالي:
- الشرود والذهول والنسيان الشديد.
- التخبط في الكلام.
- شخوص البصر وزوغانه.
- عدم الاستقرار في مكان واحد.
- عدم الاستمرار في عمل معين.
- عدم الاهتمام بالمظهر.
- وفي الحالات الشديدة, ينطلق على وجهه لا يدري أين يذهب, وربما نام في الأماكن المهجورة.

ذكر الشيخ في كتابه عددا كبيرا من أنواع السحر, ولكنني سأكتفي بهذا النموذج فقط لشرح الفكرة.
هذه الأعراض المسطورة فوق يمكننا أن نراها في عدة اضطرابات نفسية, دعنا نضع بعض السيناريوهات التي نراها بشكل متكرر والتي يتم تفسيرها على أنها سحر:

- تأتي امرأة لشيخ وهي تتحدث بلسان جني يقول أنه لا يريد أن يخرج من جسدها أو أن عددا كبيرا من الشياطين تقطن جسدها, فيبدأ الشيخ بالأخذ والرد مع الجني الذي قد يكون كافرا أو مسلما أو يسلم لاحقا...المرأة تعاني من انفصام بالشخصية وهي تتحدث بلسان شخصيتها الأخرى التي اختارت لها أن تكون جنيا.

اقرأ عن الاضطراب التفارقي
 
- يسارع الأهل بابنتهم المراهقة للشيخ كونها أصيبت بالعمى أو الصمم أو الشلل في حين أكد لهم الطبيب أنها لا تعاني من أي مشكل صحي وأن عيناها سليمتان تماما ويمكنها الرؤية, أو أن ساقيها طبيعيتين ولا يوجد أي مشكل من شأنه أن يسبب لها عدم القدرة على المشي, فيقرأ الشيخ على المراهقة القرآن فتقع أرضا في حالة صرع, فيتأكد الأهل أن عينا قوية أصابتها, في حين أنها تعاني من الاضطراب التحولي أو ماكان يعرف سابقا بالهستيريا التحولية.

اقرأ عن اضطرابات الجسدنة

- فجأة يتراجع طالب مجد في دراسته ويتحول لشخص شكاك, ويغلق على نفسه الباب ويهمل نظافته وملابسه على غير عادته, ويبدأ يتفوه بكلام غريب وأحيانا يسمعه أهله يتحدث مع شخص ما بغرفته وعندما يفتحون الباب يصمت, وعند سؤاله يخبرهم أنه كان يتحدث مع شيطان, يأخذه الأهل للراقي بسبب أعراض السحر أو المس التي أصابته في حين أنها أعراض بداية مرض الفصام.

اقرأ عن الفصام

الأمثلة عديدة جدا وقد سبق وخصصت لبعض الاضطرابات مقالات منفردة يمكنك الاطلاع عليها ومقارنتها مع بعض الحالات التي تراها فعلا بوسطك أو تلك التي سمعت عنها والتي يتم تفسيرها على أنها سحر أو مس وأغلبها لنسوة لأن أغلب مرضى الاضطرابات التفارقية والاضطرابات التحولية هم نسوة وليس لأن الجن يعشق النساء أكثر من الرجال.

لست هنا لأنفي وجود السحر أو الجن فأنا أسلّم على أننا جميعا مسلمون ومؤمنون بالسحر والجن لذكرهما بالقرآن الكريم والسنة, كما أنني لست مفتيا أو شيخا لأخوض في ماهية السحر أو المس, ولكن الفكرة التي أود إيصالها هي أن عددا كبيرا من المرضى النفسيين يفسرون أمراضهم على أنها سحر أو مس مما يجعلهم يفوتون على أنفسهم علاج أمراضهم في بداياتها حيث أن اضطرابا كالفصام يحتاج لعلاج دوائي في أسرع وقت ممكن قبل تدهور صحة المريض, إلا أن هذا لا يحدث للأسف بسبب لجوء أهل المريض للرقية لاعتقادهم أن المريض مسحور. 

كيف يمكن التمييز بين السحر والمرض النفسي؟
كما رأيت لايمكن التمييز بينهما مما يجعل العالم العربي وبعض الدول النامية الغير اسلامية أيضا تعاني من نسب مهولة من المرضى النفسيين الذين لا يتلقون علاجات بسبب تفسير الأهل الدائم على أنه سحر أو مس أو أرواح شريرة حسب معتقد كل مجتمع.

 لذا أنصحك عزيزي القارئ إن كنت تريد أن تسلك طريق العلوم الشرعية أو إن كنت طالب علم وتمارس الرقية أن تطلع على الأمراض النفسية وأعراض التسمم وتأخذ عنها فكرة عامة حتى إذا ما لجأ إليك شخص يعاني من التسمم أو اضطراب نفسي نصحته بعيادة الطبيب.
لا عيب في أن ينصح الراقي المصاب بزيارة الطبيب, وأنا هنا أقصد الرقاة التقاة وليس من همه جمع المال.

في حالة تعرضه للتسمم كما أسلفنا الذكر فيما ستنفعه الرقية؟ هل ستعود الخلايا للحياة بالقرآن؟ إذا ماتت خلايا الجلد وبدأت بالتقشر هل قراءة القرآن سيجعل القشور تعود للحياة؟ إذا جرحت بسكين هل سيلتئم الجرح بالقرآن؟ إذن لماذا تريد لخلايا الدماغ أن تعود للحياة بالرقية إن كنت تنفي عودة خلايا الجلد للحياة؟
الصورة بالرنين المغناطيسي لدماغ توأمين, على اليسار توأم سليم وعلى اليمين توأم مصاب بالفصام.
والآن أخبرني كيف ستصلح الرقية ما أفسده الفصام؟
 لا داعي لتفسير كل شيء على أنه سحر ومس.

انصحه بالذهاب للطبيب للعلاج وإن لم ينفع معه علاج قم بمداومة الرقية, فلا منكر من زيارة الطبيب.
لماذا لا يلجأ المريض للطبيب وللراقي في ذات الوقت, بما أنه لا يمكن التمييز بين السحر والمرض النفسي والتسمم أو أي مرض آخر الجأ للطبيب إذا شفيت فنعم هي, وإن لم تشف فالجأ للرقية, أو الجأ لهما معا لأن الهدف هو أن يصير المريض بخير سواء بطب أو رقية.

عند اطلاعي على بعض الكتب وعلى المواقع المتخصصة بالسحر والرقية وجدت كوارث عدة, مصائب لا تعد ولا تحصى قرأت حالة امرأة افتض جني غشاء بكارتها, وأدلة على إمكانية حمل المرأة من الجني وحمل الجنية من الرجل.
حمل المرأة من الجني كلام قاله أناس عاشوا زمنا غير زماننا لا هم بأنبياء ولا بمعصومين ولم تتوفر لهم إمكانياتنا ولا العلوم ولا الطب ولا التكنولوجيا المتوفرة لنا اليوم, لذا فلا يعيبهم أنهم قالوه وهم في القرون الوسطى أما أن يفتي بصحته شخص بعصرنا هذا فمصيبة حقيقية!!

هل تنفع الرقية المرضى النفسيين؟
حسب حالة كل مريض, هناك أمراض لا تنفع معها رقية كالفصام وثنائي القطب والاكتئاب المزمن لأنها أمراض كالسكري وارتفاع ضغط الدم وأي مرض مزمن لا يعالج إلا بالأدوية, أما في حالة بعض الاضطرابات التي لا تكون بحاجة للأدوية فيمكن للرقية أن تكون جد مفيدة للمصاب المؤمن بجدواها لأن القرآن يطمئنه ويريح نفسيته.
فمرضى الاضطراب التفارقي قد تفيدهم الرقية, وفي بعض الحالات يشفى المريض فعلا وفي أخرى تزداد حالته سوء وتتدهور أكثر فأكثر وإن سألتم الرقاة سيخبرونكم عن حالات استعصى فيها الجن عن الخروج من جسد الممسوس في حين أنه ليس بجني بل شخصية من شخصيات مريض انفصام الشخصية.
ذات الأمر بالنسبة لمرضى الاضطراب التحولي قد تفيد الرقية المصاب ويختفي العرض الذي يعاني منه وقد تتدهور حالة المريض أكثر...كذا بعض الموسوسين بالدين والقلقين.

اقرأ عن الوساوس القهرية وعن اضطرابات القلق

السبب راجع لكل فرد على حدة فهذه الحالات لها ارتباط وثيق بالقلق وقد يفيد القرآن في تهدئة نفوس المرضى وقد لا يفيدهم, بسبب الاستعداد النفسي للمريض لتلقي الرقية, قد يلجأ للراقي وهو متلهف ومؤمن أشد الإيمان بجدواها في شفائه فيحدث الشفاء بإذن الله وفي بعض الحالات يذهب المريض وهو جد متخوف أو بشكوك فيبدأ بالمقاومة أو عدم الاستجابة, لذا على الراقي أن يتوقف عن رقية المريض إن رأى أن حالته تسوء أو بدت منه مقاومة.

التعليقات

  1. جدا رائع المقال ومعك حق في ان مجتمعاتنا لاتميز بين المرض النفسي والسحر وهم يفضلون ان يكون الامر سحرا على ان يكون مرضا نفسيا !! غريب 😂

    ردحذف
  2. شكرا لك على هذا التوضيح عزيزي جواد.

    ردحذف
  3. للاسف لدي اخت تعبانه تأتي في أيام معينه تصرخ وتقول انها كانت دخله المطبخ وجايه تشيل الحله فارغه لقتها ثقيله جدا وشعرت انا شيئا دفعها ووقعت علي الأرض وبدأت تصرخ يا دكتورنا الغالي فأرسلنا الي معالج بالرقبه وآتي إليها وقال أنا حرقت الجني وكده تمام ومفيش مشاكل قعدت اسبوع فقط ثم عادت مره آخري تصرخ وبوقها ينفتح جامد ويتكلم الجني عليها ولكن هي تشعر بالمحادثه ولم يغمي عليها وغير فاقده للوعي وغيرنا المكان ذلك ولكن حدث في نفس اليوم هذا مجدااا عندما تقراء الفاتحه يحضر الجني عليها انا يهودي طيب اطلع الشيخ هيقتلني
    وهكذا دار الحوار يا دكتورنا الغالي نهايك عن القلق والرعب الذي انتابنا عند الصراخ وهكذا والكلام بصوت عالي جدااااااا وها نحن من شيخ الي شيخ لايوجد نتيجه الي الآن وهذا حدث اول ما تم خطبتها مباشرتا منذو ستة أشهر دايخين وتايهين ونبحث عن شيخا ليخرج هذا الجني عندما نسائله سبب الدخول يقول سحر وعاصي عن الخروج عندما قلت خلاص فشكلنا الخطوبه أصبح يصفق ويهلل وهذا عكس الواقع نرجو من سيادتكم الافاده افادكم الله واصلح بالكم

    ردحذف
    الردود
    1. أهلا بك
      أولا أنا لست دكتورا
      أنت صرحت بأنكم ذهبت بالأخت من شيخ لشيخ ولو كلفتم أنفسكم الذهاب بها لطبيب أو مستشار نفسي لشرح لكم المسألة ببساطة, فهذه الاضطرابات الهستيرية تصاب بها عدد كبير من النساء الشابات بمقتبل العمر اللائي يعشن ظروفا اجتماعية قاسية أو ضغوطا نفسية.
      هذه الأخت ترجمت قلقها من الخطوبة ومشاعر التوتر لسلوكات جسدية وتصرفات غريبة, لا هو بجني ولا مس, وهي ستشعر بالتحسن عند تغير الظروف الاجتماعية وتبدد القلق.
      هناك مشاكل نفسية ربما الفتاة ذات نفسها لا تدركها, هل هي في دواخلها رافضة للخطوبة؟ هل كانت ترغب في أن يتقدم لخطبتها شخص آخر؟ هل هناك تهويل من الزواج بذهنها؟ هل تعتبره حدثا عظيما مقلقا تفكر فيه طول الوقت؟ هل هناك مشاكل عائلية أو مادية؟
      هي عبرت عن فرحتها بفسخ الخطوبة عن طريق التصفيق على أساس أن الجني هو الذي يصفق ولكن الواقع أن الفتاة بدواخلها تصفق فرحا بزوال مصدر القلق, حتى وإن لم تكن تعي ذلك.
      أغلب مصابي تعدد الشخصيات العرب يتحدثون على أساس أنهم جني, ويكون لدى المصابين إقتناع تام بأن الشخصيات التي تظهر هي فعلا جن, لأن هذا الاضطراب يكون مرتبطا بثقافة المجتمع وثقافة المصاب.
      تغيير الأماكن لا يجدي نفعا إن كانت الظروف لم تتغير.
      يجب مرافقتها لطبيب أو مستشار نفسي لإجراء محادثات معها ومعرفة أسباب القلق الذي تشعر به, وقد يصف لها الطبيب مضادات للقلق تساعدها في الاسترخاء وعدم تكرر النوبات.
      جلب الشيوخ كل حين وقراءة القرآن عليها سيؤزم حالتها أكثر لأن هذا يغذي في ذهنها فكرة أن جني بداخلها فعلا يتحكم بقراراتها.

      حذف
    2. لو الشخص مو معترف انه هو مريض او مسحور كيف الواحد يتصرف معاه هو مو معترف ومتعايش مع نفسه لكن الضرر على الي حوله هذا كيف نشخص حالته كيف نعالجه ؟

      حذف
  4. شكرا مقال رائع

    ردحذف
  5. طيب من اعراض السحر ايضا التفرقة بين الزوجين والاخوة وانا واخوي كنا اصحاب جدا ودايما مع بعض بس مرت ايام وحدث بيننا شجار بسبب تافهه وكبر الموضوع الى ان اصبح كل واحد منا لا يحدث الاخر قطعا مع اننا في بيت واحد ولكن كأننا اغراب استمر الخصام مدة عاميين وتدخل كبار العائلة كلهم في حل المشكلة وبنفس الوقت حدثت لي مشكلة غريبة جدا وهي تعطيلي عن الدراسة وكنت اتنقل بين البلدان لحل مشكلتي واستمرت ما يقارب ٣ اعوام وكنت كلما احل مشكلة اتورط بأخرى لكن الحمدلله حلت المشكلة اما انا واخي الكلام بيننا شبه معدوم هذا غير الاحداث الاخرى لافراد اسرتي فما رأيك فيما يحدث وهل هو سحر ؟

    ردحذف
  6. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.افيدوني في حاتي والله العظيم انا حائرة لدرجة أنني لم اعد اعرف الصح من الغلط.انا فتاة جد بسيطة متزوجة وام لطفلتين في يوم من ايام زواجي كنت جد سعيدة مع زوجي وعائلته ماعدى اخو زوجي وزوجته هذان الإثنان لايحبانني اطلاقا وفي يوم من الأيام استيقظت صباحا كعادتي نشيطة متحمسة بدأت بعمي اليومي في البيت وفجأة جاء زوجي يجري إليا وبدأ يخبرني بأنه وجد ماءا لونه اصفر أمام باب المنزل وصدقوني أنه من ذالك الحين لم اعد تلك الفتاة المحبة النشيطة السعيدة ومن ذالك اليوم بدأت مشاكلي مع زوجي وأمه وأبوه وإخوته أصبحت لااتحمل اي شخص وقلقة وموسوسة وأصبحت افكر في اي حل لمشاكلي اليومية بطريقة الانتحار أو الطلاق حتى يومنا هذا فقررت أن لا اعود لبيت عائلة زوجي وان عليه أن يفتح لي بيت خاص لي .وفي يوم من الأيام ذهبت لشيخ شرعي يرقي بكلام الله وسنة سيدنا محمد واكتشف أنه عندي سحر يريد أن يخرجني من البيت بدون رجعة .مع العلم أن هذه الحالة تأتيني إلا في فصل الشتاء .ارجو تفسير لحالتي هل هذا سحر ام مرض نفسي صدقوني فأنا على المحك مع زوجي.

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      أختي الفاضلة أنت ذكرت أنك لم تعيدي تطيقين مخالطة الناس مع وساوس وقلق وأفكار انتحارية وهي قد تكون مؤشرات قوية على اضطراب الاكتئاب خصوصا وأن حالتك تزداد سوء في فصل الشتاء, "اضطراب عاطفي موسمي", إذ تجتاح عدد كبير من النساء كآبة موسمية تزداد حدة في فصل البرد, هناك عدة احتمالات لهذا الاكتئاب الذي تعانين منه, ربما حدث الأمر بعد ولادتك لأحد أطفالك: اكتئاب ما بعد الولادة, أو أن لديك نقصا حادا ببعض أنواع الفيتامينات والمعادن كفيتامين دال ونحوه... فنقص الفيتامينات والمعادن من أعراضه الكآبة والقلق واضطرابات النوم والشعور بالوهن والكسل والقائمة تطول, وربما أنت تعانين من اضطراب ثنائي القطب أو الاكتئاب الرئيسي, الطبيب وحده يمكنه تشخيص ما تعانين منه ولكنني أؤكد لك أن حالتك طبية وليست سحرا مطلقا.
      وجود ماء أصفر اللون عند باب البيت كان مجرد تفسير نفسي آمنت به, لأن هذا الماء قد يكون بول قط أو كلب أعزك الله أو أي شيء آخر, لو كان السحر لديه هذه القوة لإخراج الناس من منازلها برش بعض السوائل عند الباب لاتخذتها المخابرات الأمريكية وسيلة لطرد من تريد, كما أنه لو افترضا أنه سحر فلماذا يشتغل شتاء فقط؟ لذا أتمنى أن لا تربطي حالتك بسائل لا تعرفين طبيعته, وأن تلجئي لطبيب حتى لو كان عاما كي يمدك على الأقل بتحاليل الفيتامينات بالدم.

      حذف
  7. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا شاب متزاوح واحب زوجتي وزوجتي تحبني بس المرة كانت مصفحة ونحت اتصفيح وماشت الامور علي مايرام وعندي اربع صغار انا متزوجا في ٢٠١٢ واخر بنت في ٢٠١٩ عمرها الحالي سبعة شهور كانت المرة بعد السنة الثانية لا نحب الجماع هلبا وديما متوترةاوقت ترغب واوقات لا المهم انا سكان لي واحدي انا وزوجتي وكانت ديما مع العايلة نضحك ونمزاح وفيه فطر من ٣شهور كانت العايلة لم تعد كما كانت تحب الضحك ولم تعد كما قبل بدون تكتاب من اي شخص يمزاح معها وخاصة خواتي واخواتي وحتي انا لي درجة أنها قلت لهم انا موعد نبي حدي يبصر عليا وبعده بي يومين كانت تشكي من نخصة في بين الكتاف ورجليه من تحت ركبة يتوزوز وفشل وانا في أسفل المسلان وكانت تبكي مضيقة وتقولي نبي شيخ يقر علي قرآن انا لم نهتم وجبت لها مصدجي وحبوب وفكرة ان عندها بردة وبعدها رفعته الي شيخ بالقرآن قل عندها سحر بس توا لوقت تصلي وتقر القرآن عادية واوقات تبدا أقوال حرام عليكم جننتواني انا الحوش معدش نبيه خوذوه وانا نبي نمشي لي اهلي ولم تعد تهتم لصغار ولم تمشي حواش أهلها لم تبق تقولي بروح معك

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
      يبدو أن الزوجة تعاني من مشاكل نفسية, فلا يوجد شيء اسمه سحر يجعل المرأة تهمل أطفالها, لكن يوجد اكتئاب ما بعد الولادة والذي يمتد لأشهر طويلة قد يتطور لتصبح المرأة عنيفة مع أطفالها وقد يصل الحال ببعض النساء لإيذاء أبنائهن...
      هناك أيضا اكتئاب لا علاقة له بالولادة يصيب الإنسان يصير لا يطيق أحدا ولا نفسه ولا يعرف ما يريد, وسريع الغضب وسريع البكاء.
      هناك احتمال آخر وهو ربما أنها تعاني فقط من ضغوط نفسية تراكمت عليها فصارت تفرغ هذه الضغوط على المحيطين بها, وصارت تأتيها أعراض جسدية كالتي وصفتها, فالضغوط النفسية قد تتطور لأعراض جسدية.
      هناك احتمال آخر وهوإن بدت لك تصرفاتها لا منطقية بالمرة وتتخيل أمورا لم تحدث وتتهم أشخاصا بأفعال لم يقوموا بها, فهذا قد يكون مؤشرا خطيرا على أعراض مرض الفصام, الأعراض الجسدية والشعور بأن هناك شخص يلمس جسدها أو نخزات وبقية الهلوسات الحسية تحدث أحيانا لمرضى الفصام.
      لذا لا مجال لمعرفة المشكل دون تشخيص صحيح من الطبيب المختص, لابد من زيارة الطبيب لأنها إن كانت تعاني من اكتئاب أو الفصام فهي بحاجة لعلاج دوائي فورا قبل أن تتدهور صحتها.

      حذف